• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

النيابة الإسبانية تأمر بالقبض على والده

تبرئة ميسي من التهرب الضريبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 أكتوبر 2015

محمد حامد (دبي)

أفادت تقارير صحفية إسبانية أن ليونيل ميسي نجم البارسا ومنتخب الأرجنتين تمت تبرئته من قضايا التهرب الضريبي، وإدانة والدة خورخي ميسي باعتباره المسؤول الأول عن إدارة شؤون الابن مالياً وتعاقدياً. وأشارت صحيفة «آس» المدريدية إلى أن والد ميسي أصبح مطلوباً للعدالة في إسبانيا لتنفيذ أحكام بالسجن تصل مدتها إلى عام ونصف، بسبب التهرب الضريبي، وإخفاء الأرقام الحقيقية لدخل ميسي «الابن» في أعوام 2007 و2008 و2009، ويصل مجموع الأرقام المالية التي تهرب من دفعها إلى 4 ملايين يورو.

صحيفة «آس» قالت إن النيابة العامة توصلت إلى أنه لا يمكن إدانة ميسي بتهمة التهرب الضريبي، لأن الفاعل الحقيقي هو الأب خورخي ميسي، الذي تعمد إخفاء الدخل المالي الحقيقي للابن، بحكم عمله مديراً لأعماله، ولم يكن ميسي على علم بتفاصيل وحقيقة ما يحدث.

وكشفت الصحيفة المدريدية عن أن قرار تبرئة ميسي يظل محاطاً ببعض الغموض، وخاصة فيما يتعلق بحقيقة استدعاء نجم البارسا أمام النيابة بوصفه شاهداً في القضية أم متهماً.

يذكر أن قضايا الفساد المالي والتهرب الضريبي عصفت بنجوم البارسا في الفترات الأخيرة، وكان أولهم ميسي، ثم نيمار، وخافير ماسيكرانو، وفي الوقت الذي يشتهر النادي الكتالوني بالترويج لصورته الأخلاقية بطريقة إيجابية، تسبب هؤلاء النجوم في اهتزاز تلك الصورة، إلا أن البارسا لا يعد مسؤولاً من الناحية القانونية عن تجاوزات نجومه، وإن ظل متضرراً من الناحية الأخلاقية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا