• الأربعاء 04 شوال 1438هـ - 28 يونيو 2017م

«غرفة الشارقة» تنظم ملتقى مسؤولي الموارد البشرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 أكتوبر 2015

ماجد الحاج

الشارقة (الاتحاد)

تستضيف الشارقة الملتقى الرابع لمسؤولي الموارد البشرية وسوق العمل بدول مجلس التعاون الخليجي تحت عنوان

«نحو فرص واعدة للكوادر الخليجية في سوق العمل»، والتي تحتضن فعالياته غرفة تجارة وصناعة الشارقة يومي 28 – 29 أكتوبر المقبل، تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة.

وينظم المؤتمر اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي ولجنة الموارد البشرية وسوق العمل الخليجية واتحاد غرف التجارة والصناعة في الإمارات.

وتعقد الدورة الرابعة للملتقى بحضور رؤساء اتحادات الغرف في دول مجلس التعاون الخليجي ووزراء العمل والقوى العاملة لدول مجلس التعاون الخليجي ورؤساء وأعضاء مجالس إدارات اتحادات وغرف التجارة والصناعة ونخبة من المسؤولين التنفيذيين وعدد كبير من المتخصصين والعاملين في شؤون ومجالات التنمية البشرية والتدريب والتأهيل الوظيفي في القطاعين الحكومي والخاص.

وتتميز الدورة الحالية ببرنامج مكثف ونوعي يفسح المجال أمام الحضور للمشاركة في العديد من ورش العمل وعروض لأفضل التجارب والممارسات العملية الناجحة في تنمية وتطوير الموارد والكوادر البشرية إلى جانب طرح ونقاش محاور رئيسية وموضوعات هامة وحيوية في جلسات العمل المقررة للملتقى وأيضاً خلال اللقاءات المشتركة والثنائية التي سيتم تنظيمها وعقدها للحضور على هامش برنامج الملتقى.

كما يشارك في الملتقى كل من محمد ثاني مرشد الرميثي رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في الإمارات وعبد الله بن سلطان العويس رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة والشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي رئيس غرفة قطر في كلمات افتتاحية خلال اليوم الأول للمؤتمر.

وقالت مريم سيف الشامسي مساعد المدير العام للموارد البشرية والمالية والمعلومات بغرفة تجارة وصناعة الشارقة إن الملتقى الرابع لمسؤولي الموارد البشرية وسوق العمل بدول مجلس التعاون الخليجي يهدف إلى تعزيز الاستفادة من أفضل التجارب والممارسات الناجحة في التوظيف والعمل المؤسسي، وتسليط الضوء على أبرز تحديات سوق العمل الخليجي في ضوء المستجدات والمتغيرات بالاضافة الى تفعيل مسؤولية القطاع الخاص في التدريب والتأهيل والتوظيف، وتهيئة البيئة المناسبة لإيجاد فرص حقيقية لتوظيف أبناء دول مجلس التعاون في سوق العمل الخليجي.

وأكدت الشامسي أن نجاح الإمارة وغرفة تجارة وصناعة الشارقة تحديدا في استضافة الملتقى يعزز من مكانة وقيمة الإمارات في دعم العمل الخليجي المشترك وتعزز الثقة في توفير مقومات استمرار هذا النجاح في تنظيم اللقاءات القادمة، العمل على تحقيق أهدافه للمساهمة في وضع خطوات عملية وآليات تنفيذية فاعلة تدعم جهود العمل الخليجي بشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص في استثمار الموارد البشرية الخليجية المواطنة وتوفير فرص أفضل لتدريبها وتأهيلها ومن ثم توظيفها دعما للتوطين وتحقيقا لأهدافه بإبعادها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتنموية بالمجالات كافة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا