• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تفجير يستهدف عناصر لـ«حزب الله» شرقي لبنان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 أكتوبر 2015

سليم خوري (بيروت)

وقع انفجار خلف مبنى مديرية الجمارك في مدينة الشتورة في البقاع الأوسط شرق لبنان على الطريق الدولي بين لبنان وسوريا.

وأشارت المعلومات الأولية إلى وقوع إصابة واحدة، في حين كشفت الأجهزة الأمنية عن وجود عبوة ثانية معدة للتفجير في محيط منطقة الانفجار.

كما أشارت المعلومات من البقاع إلى إن العبوة استهدفت سيارة نقل جماعي تنقل شبانا لبنانيين، إلا أن الانفجار لم يؤد إلى إصابتهم.

وأضافت هذه المعلومات أن السيارة والشباب المستهدفين ينتمون إلى حزب الله اللبناني وكانوا في طريقهم من لبنان إلى سوريا، من دون أن تتضح طبيعة المهمة المكلفين بها.

وفتحت الأجهزة الأمنية التي حضرت إلى مكان الانفجار تحقيقا في الحادث لمعرفة أبعاده، في حين عمل خبير المتفجرات على دراسة العبوة المتفجرة لمعرفة زنتها وعمل أيضا على تفكيك العبوة الثانية قبل انفجارها، وذلك وسط إجراءات أمنيه مشددة فرضها الجيش اللبناني في محيط مكان التفجير.

إلى ذلك، أوقفت المديرية العامة للأمن العام اللبناني شخصاً من التابعية السورية بسبب انتمائه لـ «جبهة النصرة».

وقال بيان صادر عن المديرية العامة للأمن العام اللبناني إنه «نتيجة رصد ومتابعة نشاطات المجموعات الإرهابية والخلايا النائمة التابعة لها، وبناء لإشارة النيابة العامة، أوقفت المديرية العامة للأمن العام سوريا».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا