• الخميس 02 رجب 1438هـ - 30 مارس 2017م
  11:03    الامين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش يصل الى العراق للاطلاع على الوضع الانساني    

بلدية أبوظبي أطلقت المبادرة وتشمل حملة توعية مجتمعية

«عاصمتي» في الوثبة للحد من المشوهات العامة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 أكتوبر 2015

هالة الخياط

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت بلدية مدينة أبوظبي أمس مبادرة «عاصمتي» في منطقة الوثبة، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين لتعزيز المشاركة المجتمعية في الحفاظ على المظهر الجمالي والحضاري للمدن، والمساهمة في الحد من المشوهات العامة في الشوارع والمرافق الخدمية، وتركز فعالية عاصمتي في الوثبة التي تختتم في التاسع والعشرين من الشهر الجاري على محاور عدة، منها مشوهات الطرق، والمظهر العام، والمشوهات الزراعية العشوائية.

وتأتي هذه المبادرة برعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، حفظها الله، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وضمن رؤية النظام البلدي في أبوظبي الهادفة إلى الارتقاء بمظهر المدينة، ومكافحة الظواهر السلبية في مناطق العاصمة وضواحيها كافة.

وأكد محمد علي المنصوري مدير مركز بلدية الوثبة، أن فعاليات عاصمتي في الوثبة تشتمل على تنفيذ حملة توعية وتثقيف مجتمعية، تنتج عنها مشاركة فاعلة لضمان الحفاظ على المظهر الجمالي للمدينة، والحد من كل ما يشوه المظهر العام لها، والمساهمة في تحسين مظهر المدينة، وإزالة مشوهات المظهر العام، بالإضافة إلى تعزيز المشاركة من قبل فئات وأفراد المجتمع كافة، ورفع معدل الوعي العام بمصادر الأضرار وتأثيراتها السلبية على الأحياء السكنية، وخلق بيئة صحية لجميع السكان.

وأشاد المنصوري بالدور الداعم الذي يقدمه الشركاء الاستراتيجيون، وحرصهم على إنجاح فعاليات عاصمتي، وتحقيق أهدافها البيئية والاجتماعية والخدمية، ممثلين بالشرطة المجتمعية، ومجلس أبوظبي للتعليم، وتدوير (مركز إدارة النفايات – أبوظبي)، بالإضافة إلى هيئة الصحة، ووزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، والدفاع المدني، وإدارة الطوارئ والسلامة العامة، والهيئة العامة، كما يشمل الشركاء الشؤون الإسلامية والأوقاف، ومركز خدمات المزارعين، وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وهيئة الهلال الأحمر، ومركز الأنظمة الإلكترونية والمعلومات.

وحول أهم الفعاليات التي تتضمنها «عاصمتي» في الوثبة، أشار المنصوري إلى أنها تزخر بالكثير من البرامج والأنشطة مثل الورش التوعوية، وزيارة المنازل، وتنفيذ حملة لإعادة صبغ الجدران المشوهة بالكتابات العشوائية، وزيارة المزارع، وتنظيم ملتقى نسائي، وتنفيذ حملة تستهدف تنظيف مساجد المنطقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض