• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خطط مستقبلية لشبكة قطارات الإمارات

بلحيف: سكك حديدية لربط مدن الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 أكتوبر 2015

علي الهنوري

علي الهنوري (دبي)

أكد معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، أن الإمارات وضعت خطة لدعم وتطوير النقل المستدام، وذلك بتطوير منظومة متكاملة للنقل الجماعي تشمل إنشاء خطوط سكك حديدية وخط مترو وخط ترام، ووضع خطط مستقبلية لشبكة قطارات الإمارات.

جاء ذلك في كلمته خلال انطلاق فعاليات قمة السكك الحديدية والمترو في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في نسختها الحادية عشر صباح أمس في دبي، والتي ناقش خلالها قادة القطاع الفرص والتحديات الضخمة التي تواجهها المنطقة، ضمن جدول أعمال ركز على موضوع التغيير الذي طرأ على القوانين المتعلقة بتنظيم الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ومدى تأثير ذلك في القطاع، مشيرين إلى أن القانون الذي صدر مؤخراً في دبي بهذا الخصوص، أسهم في زيادة الخيارات المتاحة لتمويل مشروعات البنية التحتية والتي غالباً ما كان تمويلها بالكامل من خلال الحكومة.

وفي كلمته، قال معالي وزير الأشغال العامة رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، إلى أن الإمارات وضعت خطة لدعم وتطوير النقل المستدام، بتطوير منظومة متكاملة للنقل الجماعي تشمل إنشاء خطوط سكك حديدية وخط مترو وخط ترام لربط مدن الدولة، كما تم تطوير وسائل نقل بحري متعددة، مشيراً إلى أن تطوير منظومة النقل الجماعي بالدولة أدى إلى تخفيف الاختناقات المرورية والحد من الأثر البيئي السلبي الناتج عن المركبات الخاصة.

وأشار إلى أن توجهات الحكومة تسهم في التركيز على تشجيع رياضة المشي، واستخدام الدرجات الهوائية وإعداد خطط شاملة لتوفير المرافق المطلوبة لهما والعمل على تطبيق مبادئ التنمية الموجهة، لافتاً إلى أن الخطط المستقبلية في هذا الإطار مراعاة الاستدامة البيئة في مشاريع الدولة من تطبيق استخدام وقود الديزل الحيوى والديزل النظيف الذي يمتاز بانخفاض نسبة الكبريت وانخفاض الانبعاثات الضارة واستخدام الطاقة الشمسية في تشغيل أجهزة دفع رسوم المواقف واستخدام الكهرباء والغاز الطبيعي المضغوط في تشغيل الوسائل البحرية بالدولة واستخدام مركز تحكم مروري متطور للإشارات الضوئية.

.. ويؤكد: القيادة حريصة على استقرار الأسرة المواطنة

دبي (وام)

أشاد معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان بالجهود الكريمة لقيادة الدولة في خدمة المواطن ورعايته عبر إطلاق البرامج والمشاريع الرامية إلى استقرار الأسرة المواطنة.

وأضاف معاليه في كلمة له بمناسبة يوم الإسكان العربي أن الأجندة الوطنية التي باركها أصحاب السمو الحكام دليل على وعي تام واهتمام بكل تفاصيل سعادة المواطن واستقراره وخلق بيئة تساهم في إبداعه وعطائه حيث يعد المسكن عنوان الأمن والأمان ومصدر استقرار للأسرة والحصن الذي يحميها، لافتا إلى أن يوم الإسكان العربي جاء ليؤكد أننا وضعنا الإسكان في مقدمة أولوياتنا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض