• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

وفاة مريض «القلب الصناعي» في أميركا بعد أن سافر لاستكمال العلاج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 أكتوبر 2015

أحمد مرسي

أحمد مرسي (الشارقة)

توفي مريض القلب الشاب المواطن الذي أجريت له أول عملية لزراعة قلب صناعي «مضخة قلبية»، وذلك في أميركا بعد أن تم تسفيره في يوم 14 من شهر سبتمبر الماضي، حيث عاد جثمانه إلى الدولة ودفن في الشارقة.

وأكد أهل المريض أنه توفي منذ عدة أيام وتمت إعادة جثمانه إلى الدولة ودفن، وذلك بعد أن ظل قرابة شهر يتلقى العلاج في أميركا في أحد المراكز المتخصصة، إلا أن صحته تدهورت وجاء قضاء الله.

وقالت إدارة مستشفى القاسمي بالشارقة، إن الحالة الصحية للمريض تدهورت خلال الأيام الأخيرة وتعرض لمشكلة في الدماغ نتج عنها الوفاة، مشيرين إلى أن أهل المريض حضروا إلى المستشفى وأبلغوهم بالخبر والصلاة على الفقيد.

يذكر أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، كان قد هنأ الفريق الطبي بوزارة الصحة الذي نجح في إجراء أول عملية لزراعة قلب صناعي «مضخة قلبية»، وإنقاذ حياة مريض مواطن يبلغ من العمر 21 عاماً عبر تغريدة لسموه عبر

« تويتر» بارك سموه فيها لفريق العمل بنجاح العملية معرباً عن فخر سموه بالدكتور عارف النورياني وفريق القلب في مستشفى القاسمي.

كما أن المريض أجريت له عمليه في شهر يونيو الماضي، تعتبر الأولى من نوعها في مستشفيات الدولة، وأجريت بنجاح من خلال فريق طبي كبير من المستشفى يبلغ عدده نحو 50 شخصاً من خلال زراعة مضخة في البطين الأيسر «بحجم كف يد طفل، والشركة المصنعة أميركية»، تعتبر دقيقة جداً بعد أن تطور الأمر خلال السنوات الماضية. وظل المريض في المستشفى لفترة يخضع للعلاج والعناية والرعاية وتم تسفيره لاستكمال العلاج في الخارج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض