• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

120 ألف يورو جوائز البطولة القارية

16 لاعباً في تحدي كأس آسيا لكرة الطاولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 مارس 2016

سامي عبدالعظيم (دبي)

أعلن المهندس داوود الهاجري رئيس اتحاد كرة الطاولة استضافة كأس آسيا للرجال والسيدات في قاعة زعبيل 1 بالمركز التجاري العالمي بدبي، من 28 إلى 30 أبريل المقبل بمشاركة أفضل اللاعبين واللاعبات في القارة للمنافسة على اللقب و120 ألف يورو قيمة الجوائز المالية التي تم رصدها للفائزين بالمراكز الأولى، إذ تضم البطولة 16 لاعباً من أقوى عناصر اللعبة في القارة من بينهم عبدالله البلوشي ونورا المازمي، وذلك برعاية مجلس دبي الرياضي.

وأعرب داوود الهاجري الذي تحدث في مؤتمر صحفي أمس الأول عقد بفندق نوفتيل للكشف التفاصيل المرتبطة بالبطولة، عن تقديرهم للدعم اللافت من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي للبطولة والفعاليات الرياضية المختلفة، موضحاً أن هذا الدعم كان سبباً قوياً ومؤثراً في النجاح الذي حققته البطولات السابقة خصوصاً أنها المرة الثالثة التي يرعى خلالها مجلس دبي الرياضي الفعاليات التي ينظمها اتحاد الطاولة، حيث أصبح الشريك الدائم لكل الفعاليات والبطولات. وأضاف: نشكر سموه على هذه الرعاية الجديدة لفعالية رياضية يقوم بها اتحاد اللعبة، وهذا الشيء يعني لنا الكثير ويساعدنا على متابعة العمل لتحقيق النجاح ذاته الذي حصلنا عليه في الفعاليات السابقة، ونتوقع أن تشهد البطولة حالة كبيرة من الإثارة والتنافس القوي بسبب التطور اللافت للمستوى الفني للاعبي الطاولة في القارة. وتابع: نتمنى أن تكون المشاركة المرتقبة للاعبين عبدالله البلوشي ونورا المازمي إضافة كبيرة لهما، وذلك من خلال الاحتكاك بالعناصر القوية على مستوى آسيا، خصوصاً بالنسبة للصينيين الذين حققوا علامة مهمة من التطور القياسي في اللعبة، وهم يمثلون «الأسود» على مستوى هذه اللعبة التي تشهد تطوراً كبيراً في القارة.

وأوضح داوود الهاجري أن المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي سيعقد اجتماعاً على هامش البطولة لبحث الأجندة المدرجة على جدول الأعمال، موضحاً أن فندق نوفيتل سيكون مقر الإقامة للاعبين المشاركين في البطولة، ونتمنى أن تمضي الأمور بالمستوى المطلوب لمتابعة مرحلة النجاح في البطولات التي ينظمها الاتحاد في الدولة.

وفي إطار متصل، تم الكشف خلال المؤتمر الصحفي عن اللجان العاملة في البطولة التي تعد بروفة مهمة قبل المشاركة في نهائيات أولمبياد ريو دي جانيرو في البرازيل 2016، إذ يرأس المهندس داوود الهاجري اللجنة المنظمة للبطولة وعبدالرحمن المنهالي اللجنة المالية والإقامة والإعاشة وفتحية العبيدلي لجنة الافتتاح والختام، وأحمد اليحر لجنة التسويق والاتصال، وغازي المدني لجنة العلاقات العامة وراشد أميري لجنة النقل التلفزيوني والبث ومحمد الجوكر اللجنة الإعلامية والرائد أحمد الحداد اللجنة الأمنية وجاسم بن كلبان اللجنة الطبية وباول فالكوفيس لجنة الملاعب، بينما تم تكليف حسن الزرعوني بمهمة مدير البطولة ومحمد الطنيجي مساعد مدير البطولة.

وسيتم تقسيم اللاعبين الأوائل على مستوى آسيا إلى 3 مجموعات، حيث تتألف كل مجموعة من 4 لاعبين يمثلون المناطق الأربع على مستوى القارة، وتقام المباريات في البطولة بنظام الدوري من دور واحد لجميع المجموعات، إذ يصعد الأول والثاني من المجموعات الثلاثة مباشرة إلى الدور الثاني، وسيتم اللجوء لمباراتين بين الثالث في المجموعات الثلاثة مع بطل المجموعة الرابعة لتحديد الصاعدين للدور ربع النهائي، علماً بأن هذه المرحلة تلعب بنظام خروج المغلوب لتحديد المراكز النهائية.

ويحصل الفائز بالمركز الأول في كأس آسيا على مستوى الرجال والسيدات على 16.800 يورو، بينما ينال الثاني في الفئتين 4.800 يورو والثالث في الفئتين أيضاً على 4 آلاف يورو إلى جانب جوائز مالية للفائزين بالمراكز التالية من الخامس إلى السادس عشر على مستوى لائحة الترتيب في البطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا