• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أشاد بالتطور الأكاديمي ووجه باستقطاب كبار العلماء واعتمد ترقيات للهيئة التدريسية

سلطان القاسمي يعتمد إقامة برج استثماري تُخصص عائداته للبحث العلمي في جامعة الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 يناير 2015

وام

الشارقة (وام)

أشاد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة بالتقدم الملموس، الذي حققته خلال الفترة المحدودة الماضية في ترسيخ القواعد العلمية والعملية والهيكلية لتكريس مكانتها العالمية وتعزيز تقدمها في هذه الآفاق.جاء ذلك خلال ترؤس سموه لاجتماع مجلس أمناء جامعة الشارقة، الذي عقد صباح أمس بمكتب سموه في جامعة الشارقة. وأكد صاحب السمو حاكم الشارقة أن تمكن الجامعة من التأسيس لمنارتها العلمية على الصورة الراسخة والمرجوة، التي حققتها حتى الآن ضمن أطر ومفاهيم تطور استراتيجية يبشر وبتوفيق من الله العلي القدير بالخطوات الواسعة، التي تحرزها الجامعة في تعزيز هذا التطور والتقدم على المستويات المحلية والإقليمية وحتى الدولية، معرباً سموه عن تقديره الكبير لجميع العاملين في إدارة الجامعة العليا ومسؤوليها وأعضاء الهيئات التدريسية والإدارية والفنية ممن يعملون بوفاء وكفاءة وإبداع لتحقيق هذه الغايات.

وأعرب أعضاء مجلس الأمناء عن فخرهم واعتزازهم بهذا التقدم، الذي أكدوا أن الجامعة أحرزته بفضل توجيهات وقيادة رئيسها صاحب السمو حاكم الشارقة، وحرصه الدائم على أن تتبوأ الجامعة هذه المكانة، وعلى هذه المستويات. وبعد أن صادق مجلس الأمناء على محضر الاجتماع السابق، استمع إلى ملخص عن تقرير الأداء لجامعة الشارقة عن العام الأكاديمي الجاري قدمه الدكتور حميد مجول النعيمي مدير الجامعة استعرض خلاله جوانب التطور الذي حققته الجامعة، وكان منها العمل على تحديث رسالة ورؤية وأهداف الجامعة لتعكس الاتجاه الدولي في رؤية صاحب السمو رئيسها حاكم الشارقة في الوصول إلى العالمية، وذلك من خلال إجراء سلسلة من التغييرات التنظيمية المعتمدة من مجلس الأمناء في اجتماعه السابق، من بينها تغيير معهد القيادة في تعليم المهن الصحية ليصبح معهد القيادة الأكاديمية في التعليم العالي، واستحداث منصب نائب مدير الجامعة لشؤون البحث العلمي والدراسات العليا، الذي شكل فرق عمل لتقوم بإجراء التحليلات وتضع الأولويات لاحتياجات البحث العلمي، ووسائل تعزيز الدراسات العليا والبحث العلمي، بالإضافة إلى إنشاء ثلاثة معاهد للبحث العلمي أحدها معهد العلوم والهندسة والثاني معهد الطب والعلوم الصحية والثالث معهد العلوم الإنسانية والاجتماعية، إضافة إلى تأسيس أربعة كراسي أستاذية للبحث العلمي بتمويل تبلغ قيمته 50 مليون درهم. وقال النعيمي، إن منها أيضاً استحداث عمادة ضمان الجودة والفاعلية المؤسسية بديلاً عن الدائرة المختصة بهذا الأمر، مشيراً إلى أن هذه العمادة نجحت في الحصول على الاعتماد والاعتراف الأكاديمي الوطني والدولي لستة وثمانين برنامجاً أكاديمياً، بالإضافة إلى 18 برنامجاً مطروحة للاعتماد كما اتخذت هذه العمادة خطوات إيجابية لتحسين مرتبة الجامعة في تصنيف الجامعات، وقدمت تدريباً لأكثر من 400 عضو هيئة تدريس في مجالات الاعتماد الأكاديمي.

كما أشار التقرير إلى تحسن في نوعية الطلبة المسجلين بالجامعة، حيث ارتفع المعدل إلى 89٫4 في عام 2014، وتحسن المعدلات التراكمية لطلبة الجامعة وتطوير أعضاء الهيئة التدريسية، ووضع خطة لتحفيز توطين الوظائف الأكاديمية كتنفيذ مشروع المنح الدراسية للطلبة المواطنين، وتعيينهم كمساعدي تدريس، وإلحاقهم بجامعات في دول خارجية للحصول على درجات الماجستير والدكتوراه ثم الالتحاق بالجامعة كأعضاء هيئة تدريسية. كما تحدث التقرير عن تعديل معايير قبول الطلبة الجدد برفعها، مشيراً إلى أن عدد الطلبة الخريجين من الجامعة بلغ حتى العام الأكاديمي الماضي نحو 19 ألف طالب وطالبة.

بعد ذلك، اعتمد مجلس الأمناء تقرير المدقق الخارجي للسنة المالية 2012 ـ 2013، والتقرير المالي لعام 2013 ـ 2014 وأداء الميزانية والتوقعات المالية لعام 2014 ـ 2015.

وقد وافق صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورئيس مجلس أمناء جامعة الشارقة على المباشرة في إنشاء البرج السكني الخاص بجامعة الشارقة بمنطقة الممزر بكلفة إجمالية تصل إلى 200 مليون درهم، على أن يكون مشروعاً استثمارياً تخصص عائداته لصالح الأبحاث العلمية الرصينة التي تجرى في جامعة الشارقة.

كما وافق على أن تعمل الجامعة على استقطاب العلماء وكبار المتخصصين والمتميزين على المستوى العالمي في تخصصاتهم وتمكينهم من إجراء الأبحاث العلمية الكبرى، إلى جانب عملهم كأعضاء هيئة تدريسية.

واعتمد ترقية عدد من أعضاء الهيئة التدريسية إلى درجة أستاذ، كما قرر رفع مكافأة المحكمين لأبحاث المتقدمين للترقية. كما وافق المجلس مبدئياً على طرح عدد من برامج الدكتوراه في التاريخ المقارن والعدالة الجنائية وبرنامج الماجستير في الكيمياء والماجستير في العلوم الصيدلانية وبكالوريوس الإدارة في الدعم اللوجستي على أن تقوم الجامعة بتحضير الوثائق والمساقات ومختلف المفردات اللازمة لغاية تحقيق الاعتماد الأكاديمي لهذه البرامج من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض