• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

43 عيادة متخصصة تضم 45 طبيباً و117 فنياً لعلاج أمراض الأسنان واللثة

«صحة» تطور الخدمات العلاجية في مركز العين لطب الأسنان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أنهت شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة) تطوير مركز العين لطب الأسنان الذي يعتبر أكبر وأهم مركز للأسنان على مستوى الدولة، وذلك بزيادة عدد العيادات إلى 43 عيادة متخصصة تضم 45 طبيباً و117 فنياً لعلاج الأمراض كافة المتعلقة بالأسنان واللثة، بحسب الدكتور محمد محمود الشلبي مدير المركز.

وقال الشلبي لـ «الاتحاد» إن المركز يستقبل حالياً 400 مريض يومياً بواقع 2400 حالة اسبوعياً، حيث يتوقع أن يصل العدد إلى 100 ألف مريض نهاية العام الجاري، مقارنة بنحو 64 ألف مريض خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وذكر أن المركز يضم أحدث المختبرات الطبية والعيادات المتخصصة في علاج عصب الأسنان، وجراحة الفم، وزراعة الأسنان، والتركيبات الصناعية الثابتة والمتحركة، وطب أسنان الأطفال، وتقويم الأسنان، والطب العام، وهناك قسم خاص بالطوارئ، بالإضافة إلى مصنع متكامل لصناعة وتركيب الأسنان الصناعية عبر أجهزة ذكية تعمل على تصنيع التلبيسات الخزفية الخالية من المعادن مشابهة للأسنان الطبيعية وبدرجات اللون والحجم والشكل نفسها، حيث أجرى المركز نحو 7 آلاف تلبيسة للمرضى خلال الأشهر الثمانية الماضية.

وأضاف أن العيادات تضم حالياً بعد التطوير الجديد جميع التخصصات الطبية، وتقدم مجموعة واسعة من خدمات الأسنان الطبية تحت سقف واحد، وأنه تمت زيادة عدد الكادر الطبي في المركز من 140 موظفاً إلى 178، وتمت زيادة عدد الأطباء من 30 طبيباً في أكتوبر الماضي إلى 45 طبيباً في الوقت الحالي، وزيادة عدد الفنيين من 94 فنياً وفنية إلى 117 فنياً وفنية و16 موظفاً إدارياً.

وتابع :«استقبل المركز خلال العام الماضي 64 ألف مريض، أي بمعدل 260 مريضاً في اليوم، أما اليوم فقد أصبح المركز يستقبل أكثر من 400 مريض يومياً وأكثر من 2400 مريض أسبوعياً، ومن المتوقع أن يصل عدد المرضى بنهاية 2015 إلى أكثر من 100 ألف مريض، كما يجري المركز أكثر من 3000 عملية زراعة أسنان سنوياً». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض