• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«رئيس المجلس الوطني»:

سياسة الإمارات تتسم بالاعتدال والحياد وموقفنا من «الجزر المحتلة» ثابت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 31 يناير 2014

وصف معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي، زيارته إلى بلجيكا بأنها كانت ناجحة ومثمرة بكل المقاييس، وقوبلت بالترحاب من قبل المسؤولين بالبرلمان الأوروبي والبرلمان البلجيكي.

وأكد معالي المر خلال لقائه معالي مارتن شولز رئيس البرلمان الأوروبي في مقر البرلمان في العاصمة البلجيكية بروكسل، أن دولة الإمارات دأبت منذ نشأتها على احترام ورعاية حقوق الإنسان، وضمنت ذلك في دستورها وتشريعاتها الداخلية، وكان من أهم أهدافها الخارجية الانضمام إلى الاتفاقيات الدولية المتضمنة لتلك الحقوق، وتمكنت من أن تكون عضواً في مجلس حقوق الإنسان، وقد أقر المجتمع الدولي بانتشار قيم التسامح والاختلاف بين الثقافات للتأكيد على سجل الإمارات في هذا الشأن.

وشدّد على أن التطور السياسي في الإمارات يقوم على مبادئ تحقيق الحوكمة الرشيدة والشفافية وتعزيز دور القانون، مشيراً إلى أن لكل دولة نظامها وسياستها الداخلية الخاصة بها التي تتناسب مع طبيعة مجتمعها، وهي تتشارك مع دول العالم في الأهداف والمبادئ العالمية القائمة على التسامح والعدل والديمقراطية وحرية التعبير.

ونوه معالي المر بتبني معظم دول الاتحاد الأوروبي رأياً محايداً ومؤيداً للحوار الثنائي بين دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية الإسلامية الإيرانية بشأن احتلال الجزر الإماراتية الثلاث «طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى» من قبل جمهورية إيران.

ولفت إلى الموقف الثابت لدولة الإمارات ودعوتها إلى إنهاء احتلال الجزر الثلاث بالوسائل السلمية عن طريق المفاوضات المباشرة وفق جدول زمني محدد أو إحالة النزاع إلى محكمة العدل الدولية بهدف استتباب الأمن والاستقرار في المنطقة. وثمن رئيس المجلس الوطني الاتحادي قرار البرلمان الأوروبي افتتاح بعثة الاتحاد الأوروبي في أبوظبي وتأييده إدراج اسم دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن الدول الـ 19 المرشحة للإعفاء من تأشيرة دخول دول الاتحاد الأوروبي «شنغن»، مؤكداً أهمية هذه الخطوات في تعزيز العلاقات والتعاون بين الجانبين على مختلف الصعد. وكان معالي المر قد عاد مساء أمس والوفد المرافق له في ختام زيارته لبروكسل. وضم وفد المجلس الوطني الاتحادي كلاً من الدكتورة أمل عبدالله القبيسي النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي، وأحمد علي الزعابي وفيصل عبدالله الطنيجي ومحمد سعيد الرقباني ورشاد محمد بوخش والدكتور يعقوب علي النقبي ومحمد بطي القبيسي، أعضاء المجلس، أعضاء لجنة الصداقة مع الدول الأوروبية، وسعادة الدكتور محمد سالم المزروعي أمين عام المجلس، بحضور سليمان حامد سالم المزروعي رئيس بعثة الدولة لدى الاتحاد الأوروبي، سفير الدولة لدى المملكة البلجيكية.

ومن جهة أخرى، أكد معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي، خلال لقائه معالي أندريه فلاهو رئيس البرلمان الفيدرالي البلجيكي، متانة وعمق العلاقات والشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات وبلجيكا، والدور المهم الذي تلعبه بروكسل من خلال عضويتها في الاتحاد الأوروبي في دعم قضايا الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط . ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض