• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مشاركة 14 دولة في "عربية الدراجات" بشرم الشيخ

القاسمي: الاتحاد العربي يولي اهتماما بالبطولات النسائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 أكتوبر 2015

الشارقة (الاتحاد) بدأ العد التنازلي لانطلاق البطولة العربية للدراجات لسباقي الطريق للرجال والسيدات، التي تحتضنها شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية في الفترة من 20 أكتوبر الجاري إلى 5 نوفمبر المقبل، بمشاركة 14 دولة هي الإمارات ومصر والسعودية والبحرين وقطر والعراق ولبنان وفلسطين وليبيا وتونس والمغرب والجزائر والسودان والأردن، يمثلهم أكثر من 300 رياضي في هذا التجمع العربي الكبير.

وأعرب الشيخ فيصل بن حميد القاسمي رئيس الاتحاد العربي عن ارتياحه لتحضيرات اللجنة المنظمة بالاتحاد المصري للعبة، مؤكدا أن الأمانة العامة للاتحاد اعتمدت البرنامج العام للبطولة الذي يبدأ بسباق الفرق ضد الساعة للشباب بمسافة 50 كيلو متراً 22 أكتوبر الجاري ويختتم بسباق كأس المراحل للشباب لمسافة 100 كم 4 نوفمبر المقبل. وأضاف أن الاتحاد العربي يولي اهتماما كبيرا بالبطولات النسائية حيث تضاعف الاهتمام في أعقاب التوجهات الأخيرة، بتكثيف الاهتمام بالحضور الفاعل للمرأة في كافة المستويات، والاهتمام بالمرأة بات من الاستراتيجيات المهمة في الاتحاد العربي واتحاد اللجان الأولمبية الوطنية مما يعد أهم المكاسب للمرأة الرياضية، وأشاد بالدور الكبير الذي تقوم به نسرين بن درويش مشرف عام البطولة العربية للسيدات التي تتابع التحضيرات الخاصة بالعنصر النسائي. وأثنى رئيس الاتحاد العربي على مشاركة 14 دولة عربية، وقال: "مشاركة كبيرة في ظل الظروف التي تمر بها بعض البلدان العربية شيء رائع كما أن تنظيم النسخة الحالية في جمهورية مصر العربية له طعم خاص بما لها من خبرات تنظيمية في هذا المجال، والتحضيرات الأولية تبشر بنجاحات كبيرة تنصب لمصلحة رياضة الدراجات في ظل تحقيق جميع الأهداف والاستراتيجيات المخطط لها من قبل الاتحاد العربي والاتحادات الوطنية المشاركة في البطولة بعدد 300 دراج وهو رقم يبشر بمنافسة قوية، مؤكدا أن تكثيف الاهتمام بالمرأة في هذه النسخة يجئ في إطار السياسة العامة التي يوليها الاتحاد العربي لمشاركات وحضور المرأة في كافة اللجان وأن يكون وجودها فاعلا وليس عنصرا مشاركا فقط. ومن جانبها أشادت نسرين بن درويش مشرف عام البطولة العربية للسيدات وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد العربي بالاهتمام الكبير الذي يوليه الاتحاد ولجانه المختلفة للعنصر النسائي والتوجيهات الكريمة من قبل الشيخ فيصل بن حميد القاسمي، التي أثمرت تميزا للعنصر النسائي بصورة فاعلة بعكس السنوات الماضية التي كان فيها صوت المرأة مشاركا فقط ووصفتها بالخطوة الشجاعة التي من شانها أن ترتقي بممارسات رياضة الدراجات الهوائية في الوطن العربي. وكشفت بن درويش أنه تم الاتفاق مع اللجنة المنظمة للبطولة والاتحاد المصري للدراجات على إغلاق خط سير السباقات لكافة المراحل وتم التنسيق مع الجهات الأمنية في منطقة شرم الشيخ على هذا الإجراء، وهو ما يساعد جميع الفرق على تقديم أفضل ما عندها في أجواء تنظيمية رائعة خاصة بالنسبة لفرق السيدات ويبعد عنهن هواجس أي تدخلات خارجية على خط السابق تعرقل مسيرة السباق. وأكدت بن درويش على أن وفد الاتحاد العربي الذي زار شرم الشيخ مؤخرا خصص مضامير خاصة للفتيات للتدريبات اليومية خلال فعاليات البطولة لتنفيذ بعض التكتيكيات الخاصة بكل فريق مشارك ووضع اللمسات التنافسية لكل دولة على حدتها وهي معايير واشتراطات نجحت اللجنة المنظمة في توفيرها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا