• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الضغوط تدفع الهند لتعزيز الطاقة الشمسية قبل مؤتمر باريس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 أكتوبر 2015

بادلا (أ ف ب)

تسعى الحكومة الهندية إلى تعزيز قطاع الطاقة الشمسية، وإظهار حسن نواياها، قبل مؤتمر باريس الدولي حول المناخ الذي يعول عليه لإنقاذ مناخ الأرض.

فالهند، التي تعتمد بشكل كبير على الفحم لتأمين حاجاتها من الطاقة، تتعرض لضغوط من المجتمع الدولي لتخفيض انبعاثاتها من الغازات المسببة لمفعول الدفيئة، إذ أنها تحتل المرتبة الثالثة عالمياً في هذا المجال.

إلا أن نيودلهي تعتبر أن الجهود يجب أن تأتي خصوصاً من الدول الصناعية التي تزيد انبعاثاتها من غازات الدفيئة للفرد بكثير عن تلك التي تخلفها الهند، حيث لا يزال 300 مليون شخص من دون تيار كهربائي.

وإظهاراً لحسن النية، أعلن رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي، عزمه مضاعفة قدرات إنتاج الطاقة الشمسية خمس مرات. إلا أن قرار زيادة إنتاج الفحم في الوقت ذاته يلقي بظلاله على هذه الجهود.

وتشكل ولاية راجستان بحقولها القاحلة التي تضربها أشعة الشمس طوال السنة واليد العاملة البخسة فيها، مركز سياسة تطوير الطاقة الشمسية. ويقول راماكانت تيبريوالا، رئيس مجموعة روها دييشيم للصناعات الغذائية، الذي قرر خوض هذا المجال: «الطاقة الشمسية تحقق عائدات ثابتة وجيدة. فالشمس هي المادة الأولية الرئيسة في هذه المنطقة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا