• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أنور قرقاش: الإمارات أتمت بنجاح استحقاقاً وطنياً عنوانه حب الوطن والوفاء لقيادته

79157 مواطناً يشاركون في الانتخابات بنسبة 35,29%

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 أكتوبر 2015

رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات: * 61,06% نسبة التصويت لدى الذكور و 38,94% للإناث والحضور الأبرز لكبار السن * 35046 صوتاً في أبوظبي و 11760 بدبي و 9585 بالشارقة و11444 في رأس الخيمة * فتح باب الطعون اليوم واعتماد القائمة النهائية 11 أكتوبر الحالي يعقوب علي (أبوظبي) أعلن معالي الدكتور أنور محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات، أسماء الفائزين الأولية في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015 التي تمت على ثلاث مراحل شملت التصويت في السفارات، والتصويت المبكر، ويوم الانتخاب 3 أكتوبر الجاري، الذي صوت فيه أعضاء الهيئات الانتخابية لاختيار نصف عدد أعضاء المجلس الوطني الاتحادي بواقع 20 مقعداً من أصل 40. وأشار معالي الدكتور أنور قرقاش في المؤتمر الصحفي الخاص بالإعلان عن نتائج انتخابات المجلس الوطني الاتحادي في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة قد أتمت بنجاح، إنجاز استحقاق وطني تآزر وتآلف فيه الإماراتيون على قلب واحد، عنوانه حب الوطن والوفاء لقيادته، مؤكداً معاليه أن إنجاز المهمة الوطنية التي تمثلت في التجربة الثالثة لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي التي صاحبت مسيرة التنمية الشاملة لدولة الاتحاد، وكانت مساهماً بارزاً في مسيرة التطور التي تشهدها دولتنا الغالية. وتوجه معالي الدكتور أنور قرقاش بأسمى آيات الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على إرسائه قواعد برنامج التمكين «الذي نختتم اليوم مرحلته الثالثة من خلال هذه الانتخابات»، وبالشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وجميع أصحاب السمو حكام الإمارات لدعمهم الكبير لهذا البرنامج الوطني الرائد، وزيارتهم التفقدية للعملية الانتخابية. شكر القيادة كما توجه معاليه بالشكر الجزيل أيضاً إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على دعمه لخطوات برنامج التمكين. كما وجه الشكر الجزيل لدواوين حكام الإمارات ووزارة شؤون الرئاسة والأمانة العامة لشؤون مجلس الوزراء ووزارة الخارجية، وللمؤسسات الوطنية الاتحادية والمحلية كافة، وعلى رأسها وزارة الداخلية، هيئة الإمارات للهوية، والشركاء الاستراتيجيون والداعمون للعملية الانتخابية الذين قدموا الكثير لنجاح العملية الانتخابية. وأشاد معاليه بدور الهيئات الانتخابية التي أسهمت بشكل فاعل في نجاح العملية الانتخابية من خلال ممارسة عملية التصويت في جميع مراحل العملية الانتخابية. الحضور البارز لكبار السن ولفت إلى أن أكثر ما تميزت به العملية الانتخابية هو الحضور البارز لكبار السن الذين نشكرهم بداية على حضورهم ومشاركتهم، والذين لم يعد التصويت الإلكتروني يشكل عائقاً أمامهم كما كان في السابق. وأشاد معالي الدكتور أنور قرقاش بالشراكة الاستراتيجية التي جمعت ما بين اللجنة الوطنية للانتخابات ووسائل الإعلام في دولة الإمارات العربية المتحدة التي كانت الداعم الكبير للجنة الوطنية للانتخابات في الوصول إلى جميع شرائح المجتمع، وتعزيز وعيهم بالعملية الانتخابية. وأشاد معالي الدكتور أنور قرقاش بجهود المرشحين والمرشحات كافة الذين قرروا خوض غمار هذا السباق الانتخابي، انطلاقاً من حرصهم على تمثيل مجتمعهم وخدمة وطنهم وقيادتهم، وقال: «أحيي فيهم جهودهم التي بذلوها خلال الفترة الماضية»، مشيراً معاليه إلى أن اللجنة تلقت بكل الحزن نبأ وفاة أحد المرشحين أمس، حيث نقل معاليه باسمه وباسم اللجنة الوطنية للانتخابات أحر التعازي إلى أسرة المرشح عبد العزيز الشحي الذي وافقته المنية اليوم، سائلاً الله عز وجل أن يتغمده برحمته. وشهدت التجربة الانتخابية الثالثة توسعة عدد الهيئات الانتخابية ليصل إلى نحو 224 ألف ناخب، وهو نصف عدد من يحق لهم التصويت، وتمثل المرأة منه ما نسبته 48%. وكذلك زيادة في أعداد المراكز الانتخابية بواقع 36 مركزاً انتخابياً لتشمل معظم أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، مجهزة بجميع الوسائل والإمكانات التي تمكن الناخبين من ممارسة حقهم الانتخابي بيسر وسهولة. وتنافس في السباق الانتخابي ما مجموعه 330 مرشحاً من جميع الإمارات، من بينهم 74 مرشحة. كما تمت للمرة الأولى في الدولة عملية التصويت المبكر لمدة ثلاثة أيام، وصوت خلالها نحو 37663 من أعضاء الهيئات الانتخابية، سبقها التصويت خارج الدولة في 94 مركزاً انتخابياً موزعة على السفارات والبعثات الدبلوماسية في معظم دولة العالم والتي صوت فيها 1378 ناخباً. عدد المشاركين وفقاً للعملية الانتخابية التي تجري هذا العام، فقد تم انتخاب 20 عضواً يمثلون نصف أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، وبلغ مجموع الأصوات على مستوى الدولة 79157 صوتاً بواقع 61,06% ذكور، و38,94% إناث. وبلغت نسبة المشاركة في العملية الانتخابية 35,29%، ونسبة مشاركة الذكور بلغت 61,06%، ونسبة مشاركة الإناث 38,94%، فيما بلغ عدد المصوتين 79157، وفي كل إمارة على النحو التالي: إمارة أبوظبي: 35046 صوتاً بواقع 55,5% ذكور و44,5% إناث. إمارة دبي: 11760 صوتاً بواقع 59,80% ذكور و40,20% إناث. إمارة الشارقة: 9585 صوتاً بواقع 59,99% ذكور، و40,01% إناث. إمارة عجمان: 2965 صوتاً، بواقع 62,09% ذكور و37,91% إناث. إمارة أم القيوين: 2882 صوتاً بواقع 64,50% ذكور و35,50% إناث. إمارة رأس الخيمة: 11444 صوتاً بواقع 74,12% ذكور و25,88% إناث. إمارة الفجيرة: 5475 صوتاً، بواقع 71,47% ذكور و28,53% إناث. أعلى 5 مراكز في نسبة التصويت وكانت أعلى خمس مراكز في نسبة التصويت هي مركز العين للمؤتمرات في الخبيصي بعدد 14194 ناخباً في المركز الأول، وثانياً حل مركز أبوظبي الوطني للمعارض بـ 11532 ناخباً، وثالثاً حل مركز كلية رأس الخيمة للطالبات بـ 5480 ناخباً، وفي المركز الرابع مركز دبي التجاري العالمي بـ 4291 ناخباً، وفي المركز الخامس حل نادي الشارقة للشطرنج بـ 3730 ناخباً. وتعتبر النتائج التي صدرت أمس نتائج أولية، حيث سيتم اعتباراً من اليوم 4 أكتوبر فتح باب الطعون في النتائج. وسيتم اعتماد القائمة النهائية للفائزين بعضوية المجلس الوطني الاتحادي يوم 11 أكتوبر الجاري، حسب الجدول الزمني لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض