• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

اتهام رئيسة كوريا الجنوبية السابقة بتلقي رشى من الاستخبارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 يناير 2018

سيول (أ ف ب)

وجهت السلطات في كوريا الجنوبية اتهامات للرئيسة السابقة بارك غيون-هي بقبول رشى تبلغ ملايين الدولارات من وكالة الاستخبارات الوطنية، على ما جاء في تقارير إعلامية محلية.

وأفاد محققون وسائل إعلام كورية جنوبية أن بارك (65 عاما) يشتبه تلقيها شهرياً ما بين 50 و200 مليون وون (ما بين 47 ألف و188 ألف دولار بالسعر الحالي" من وكالة الاستخبارات الوطنية، منذ مطلع العام 2013 بعد أن حلفت اليمين رئيسة للبلاد وحتى منتصف 2016.

وبارك أول امرأة ترأس كوريا الجنوبية موقوفة حاليا على ذمة اتهامات أخرى بالفساد.

وسلم الأموال، البالغة إجمالا 3,65 مليار وون (3,4 مليون دولار)، عملاء من الوكالة إلى مساعدي بارك في مواقف سيارات غير مزدحمة أو في شوارع خلفية قرب البيت الأزرق الرئاسي.

وقالت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية إن الأموال خرجت من "ميزانية سرية" في الوكالة تخصص لإنفاق ملايين الدولارات دون فواتير في إطار أنشطة مكافحة التجسس.

وأشارت التقارير الصحافية إلى أن بارك أنفقت معظم هذه المبالغ في أغراض شخصية من بينها إجراء حقن بالبوتكس لأغراض التجميل، شراء ملابس، وهواتف نقالة غير شرعية استخدمتها صديقتها المقربة شوي سون-سيل التي تسترت عليها.
... المزيد