• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

توقعات بتعيين دبلوماسي ألماني وسيطاً أممياً جديداً في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 أكتوبر 2015

نيويورك (وكالات)

شدد وزير الخارجية المصري سامح شكري على أهمية الإسراع في تشكيل حكومة الوفاق الوطني الليبي لتبسط سيطرتها على كامل التراب الوطني الليبي وتبدأ في تنفيذ مهامها في تقديم الخدمات للمواطنين واستكمال المرحلة الانتقالية ومكافحة الإرهاب. جاء ذلك خلال مشاركته في الاجتماع رفيع المستوى الذي انعقد أمس حول الأوضاع في ليبيا على هامش أعمال الدورة الـ 70 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وأعلن الوزير شكري عن موقف مصر الرافض بالمطلق لأي تغيير في مسودة نص الاتفاق النهائي الذي قدمها الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا برناندينو ليون للأطراف الليبية المعنية كافة. وقال «إن الأولوية القصوى الآن هي لتشكيل حكومة الوفاق الوطني بمشاركة كافة الأطراف الليبية التي انخرطت بإيجابية في عملية الحوار السياسي». وأضاف «ولن نقبل ولن يقبل المجتمع الدولي مزيداً من التماطل في تشكيل هذه الحكومة». وأعرب عن أسفه إزاء استمرار بعض الأطراف في المماطلة بالعملية السياسية معتبرا هذه الأطراف بأنها تهدف إلى تقويض عملية الحوار السياسي الليبي ويتعين أن يتم التعامل معها من قبل المجتمع الدولي بموجب قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

من جانب آخر، ذكرت مصادر دبلوماسية أن الدبلوماسي الألماني البارز مارتين كوبلر سوف يصبح وسيطاً جديداً للأمم المتحدة في ليبيا. وصرح دبلوماسيون على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، بأن كوبلر، وهو الرئيس الحالي لبعثة السلام للأمم المتحدة في شرق الكونغو، سوف يخلف الإسباني برناردينو ليون.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا