• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

اجتمع مه منسق عملية السلام في الشرق الأوسط

عبدالله بن زايد يلتقي بان كي مون وعدداً من نظرائه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 أكتوبر 2015

نيويورك (وام) التقى سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، معالي بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة، بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، وذلك على هامش مشاركة سموه في اجتماعات الدورة الـ 70 للجمعية العامة للأمم المتحدة. تم خلال اللقاء بحث سبل تعزيز العلاقات المشتركة بين دولة الإمارات ومنظمة الأمم المتحدة، وتطويرها عبر آليات الشراكة المتعددة في المجالات الإنسانية والتنموية، بما في ذلك مجال تبادل الكوادر والكفاءات. كما التقى سموه أمس في مقر الأمم المتحدة أيضا، المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف. واستعرض سموه والأمين العام للمنظمة وجهات النظر والمواقف السياسية تجاه مستجدات أبرز القضايا المهمة لا سيما المتصلة منها بالجهود الإقليمية والدولية المبذولة لمكافحة الإرهاب في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وبحثا تطورات الوضع في كل من اليمن وسوريا وليبيا والعراق، فضلاً عن مستجدات العملية السياسية المتصلة بالقضية الفلسطينية وعملية السلام في الشرق الأوسط، وغيرها من الملفات السياسية الأخرى. حضر اللقاء معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي، ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة، والسفيرة لانا نسيبة المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة.كما التقى سموه كلاً من معالي لينس لينكفيتشوس وزير خارجية ليتوانيا، ومعالي خوسيه مانويل غارسيا مارغالو وزير خارجية إسبانيا، ومعالي وولفريد بيتر إرلينغتون وزير خارجية بليز، ومعالي موسى فاكي وزير خارجية تشاد، ومعالي باولو جنتيلوني وزير خارجية إيطاليا، ومعالي اوريليا فريك وزيرة خارجية ليختنشتاين. تناولت اللقاءات العلاقات الثنائية وسبل تطويرها وتعزيزها، واستعراض وجهات النظر إزاء مستجدات أبرز القضايا الإقليمية والدولية. وقام سموه، ومعالي بيتر إرلينغتون وزير خارجية بليز، بالتوقيع على اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي على الدخل، واتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار بين البلدين. كما وقع سموه ومعالي اوريليا فريك وزيرة خارجية ليختنشتاين، على اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي على الدخل، والبروتوكول الملحق بالاتفاقية بين دولة الإمارات وجمهورية ليختنشتاين. حضر اللقاءات، معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة، ولانا نسيبة المندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة. وفي لقاء سموه مع المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف تم بحث تطورات القضية الفلسطينية بما فيها التطورات الأخيرة في مدينة القدس الشرقية. وأيضا المتصلة بالجهود الاقليمية والدولية لمحاولة إعادة استئناف العملية السياسية في إطار حل الدولتين. وتطرق الجانبان خلال اللقاء للوضع الإنساني الصعب في غزة وما توصلت إلية الآلية المؤقتة لإعادة اعمار القطاع في ظل نقص التمويل. كما أطلع ملادينوف.. سموه على الجهود التي يبذلها والأمم المتحدة لتحسين الوضع في الأراضي الفلسطينية وخاصة في قطاع غزة واستعرض لسموه المعوقات التي تؤخر تنفيذ هذه الجهود.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا