• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إليزابيث جين هاورد أكملت سلسلتها الروائية و... رحلت

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يناير 2014

لندن (د ب أ) - توفيت الروائية البريطانية إليزابيث جين هاورد، مؤلفة السلسلة الروائية «ذا كازاليت كرونيكلز» أو (تاريخ عائلة كازاليت)، عن عمر ناهز 90 عاماً، في منزلها بمقاطعة ساسكس جنوبي إنجلترا بعد مرضها لفترة ليست بالطويلة، حسبما ذكر وكيلها الإعلامي في وقت متأخر من أمس الأول «الخميس».

وأكسبت سلسلة الكتب الخمسة، التي ترسم حياة أسرة من الطبقة المتوسطة خلال وعقب الحرب العالمية الثانية، هاورد شهرة كبيرة نظراً لطريقة تصويرها الحساسة للأشخاص والعلاقات.

يذكر أن هاورد استمرت في الكتابة حتى وفاتها ونشر الكتاب الأخير في السلسلة في نوفمبر الماضي.

ولدت هوارد عام 1923م، وتلقت تعليماً حكومياً عادياً، لكنها اكتسبت ثقافة واسعة من خلال قراءتها المتنوعة.. كانت قارئة نهمة ونهلت من كلاسيكيات الأدب البريطاني بما في ذلك أعمال شكسبير والآخرين.

عاشت حياة ثرية، وتركت 15 رواية، كما قال غراهام جاكوب، موضحاً أن الكثير من كتبها حظي باهتمام نقدي، وحقق النجاح لكنها عرفت واشتهرت بعد سلسلة كتبها الموسومة بـ (تاريخ عائلة كازاليت).

ووصف غراهام إليزابيث هوارد بأنها رائعة، شجاعة، جريئة، وغريبة الشخصية بشكل ملحوظ، مشيراً إلى أنها مشت طريقها بعيداً عن الزواج، حيث خاضت غمار ثلاث زيجات قامت هي بإنهائها. لقد اختارت أن تكون ما هي عليه: كاتبة، وعاشت حياتها كما أحبت أن تعيشها.. ولما غردت خارج السرب، وابتعدت عن السائد، كتبت أشياءها الخاصة وإبداعها المتميز.

يشار إلى أن هوارد تزوجت من بيتر سكوت وهي في التاسعة عشرة من العمر، ثم تزوجت بعده من جيم دوجلاس هنري، ثم الكاتب كينجسلي آميس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا