• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

11 قتيلاً بسقوط طائرة شحن عسكرية أميركية

الجيش الأفغاني يمشط قندوز بعد فرار «طالبان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 أكتوبر 2015

جلال أباد، أفغانستان (وكالات)

واصل الجيش والشرطة في أفغانستان أمس، تمشيط قندوز لضبط مقاتلي حركة طالبان الذين يختبئون فيها بعد استعادة هذه المدينة في شمال البلاد منهم. وقال سكان المدينة التي تضم 300 ألف نسمة أمس إنهم لم يعودوا يسمعون إطلاق نار، غداة استعادة المدينة الذي جرى بفضل المساعدة الحاسمة للطائرات الأميركية وجنود حلف شمال الأطلسي.

فبعد هزيمة القوات الأفغانية تم إرسال جنود ألمان وأميركيين وبريطانيين من القوات الخاصة إلى قندوز.

وأعلن الحلف الأطلسي، أن جنودا أميركيين «ردوا» على نيران أطلقها عليهم مقاتلو طالبان أمس، من غير أن يعطي حصيلة لاطلاق النار. كما شنت القوات الأميركية ضربات جوية على المتمردين. وقال الناطق باسم شرطة الولاية سيد سروار حسيني إن «قوات الأمن انتشرت في قندوز» مستفيدة من هذا الهدوء، وأضاف «نقوم بتمشيط الشوارع الصغيرة والبيوت للعثور على مقاتلي طالبان. سنجدهم وسنقتلهم».

وعلى الرغم من هذا الهدوء، يبدو أن الوضع الانساني صعب، فقد عبرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن «قلق متزايد على رخاء المدنيين ومن نقص المواد الطبية والطواقم». وأحصت وزارة الصحة الأفغانية منذ الاثنين 60 قتيلا و400 جريح بينما تحدث المركز الطبي التابع لمنظمة أطباء بلا حدود انه يعالج 345 شخصا بينهم 59 طفلا.من جهة أخرى ، أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن حادث تحطم طائرة عسكرية أميركية من طراز سي-130 الليلة قبل الماضية في شرق أفغانستان، ما أدى إلى سقوط 11 قتيلا بينهم ستة عسكريين أميركيين. وتحطمت الطائرة عند منتصف الليل في مطار جلال أباد. وقال مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية، إن 6 عسكريين أميركيين وخمسة متعاقدين في شركات تعمل للحلف قتلوا دون أن يكشف جنسياتهم.

وأكد متحدث باسم الحركة ، التي تتمتع بوجود كبير في المنطقة وتتبنى باستمرار بلا أدلة حوادث جوية في أفغانستان وتبالغ في الأرقام التي تعلنها، أن طالبان اسقطت الطائرة.

وقال ذبيح الله مجاهد على موقع تويتر «اسقط مقاتلونا طائرة أميركية ذات اربعة محركات في جلال أباد»، وأضاف «استنادا الى معلومات جديرة بالثقة قتل 15 من عناصر قوات الاحتلال وعدد من عناصر القوات الدمية».

لكن الكومندان توني ويكمان الذي يعمل في بعثة الحلف عبر عن «ثقته شبه الكاملة بأن أي هجوم من العدو لم يساهم في تحطم الطائرة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا