• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لرفع معنويات اللاعبين

«أسود الرافدين» ينهي تحضيراته لـ «النمور» بـ «حفل تكريم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 يناير 2015

سيدني (الاتحاد)

يتطلع منتخب العراق إلى تقديم أداء قوي يليق بتاريخه عندما يواجه كوريا الجنوبية في نصف النهائي اليوم، ويمكنه الاعتماد على فوزه التاريخي باللقب في نسخة 2007 حافزاً وملهماً للفريق، ويطمح مشجعو العراق إلى تكرر ما حدث في هذه البطولة عندما تغلب «أسود الرافدين» على النمر الكوري بركلات الترجيح في المربع الذهبي أيضاً في طريقه إلى الفوز باللقب، ويرفع الفريق شعار «قهر المستحيل» في لقاء «النمور».

وأكد علي جبار نائب رئيس الاتحاد العراقي أن «أسود الرافدين» معتاد على مواجهة الصعاب وتحديها، والتغلب عليها، مشيرا إلى أن كل لقاءات العراق مع كوريا الجنوبية تتسم بالإثارة والقوة والتحدي، وأنها جميعا كانت في مصلحة العراق، وأن المشهد يتكرر للمرة الثانية بين كوريا والعراق في نهائيات أمم آسيا، وفي نصف النهائي تحديداً، وأوضح أنه في نصف نهائي عام 2007 الذي توج به «أسود الرافدين» بطلاً كانت المباراة مع كوريا الجنوبية وعبرها «الأسود» بركلات الترجيح.

وقال جبار: بالنسبة لمسألة تكرار نصف النهائي مع كوريا الجنوبية وما إذا كان يدعو للتفاؤل أو التشاؤم قال: الكرة لا تعترف بذلك، وهذه مصطلحات لا تؤثر على سير الأمور، وكوريا الجنوبية له تاريخ طويل، وهو من أكثر الفرق مشاركة في نهائيات أمم آسيا تقريباً، ويملك لاعبين متميزين ومحترفون في الكثير من الدوريات الأوروبية.

وقال: المنتخب الكوري الحالي يختلف عن منتخب 2007، وأعتقد أنه أخطر مما كان عليه في عام 2007، لأنه أكثر خبرة، وديناميكية وسرعة، لكني أراهن على لاعبينا بروحهم القتالية العالية، وبرؤية المدرب وقراءته، ونراها مباراة نهائية إما أكون أو لا نكون، والحوافز الداخلية لدى الشباب كبيرة وسوف تظهر اليوم.

وقال: كنوع من أنواع التحفيز: أقامت البعثة أمس بعد الغداء مباشرة حفل تكريم للاعبين في الفندق بمناسبة التأهل لنصف النهائي، ووجهنا لهم الشكر، وأعتقد أنه سيكون دافعا كبيرا لهم لتحقيق المزيد والوصول لأبعد نقطة، ومن جانبنا نهيئ البيئة المناسبة للاعبين حتى يقدموا أفضل ما لديهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا