• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مشروع قرار روسي يطالب بموافقة الأسد على محاربة «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 أكتوبر 2015

الأمم المتحدة (نيويورك) (أ ف ب)

أكد دبلوماسيون في نيويورك أمس، أن روسيا طرحت مشروع قرار في الأمم المتحدة لتعزيز القتال ضد الجماعات الإرهابية مثل تنظيم «داعش» بموافقة نظام الأسد. وقدم وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف نصاً من 5 صفحات إلى أعضاء المجلس الـ15 فيما بدأت المقاتلات الروسية في ضرب أهداف في سوريا. ويدعو مشروع القرار «جميع الدول إلى المشاركة بالقدر الممكن في هذه الجهود، وتنسيق جهودها بموافقة الدول». وبعد تقديم مشروع القرار قال لافروف إنه يتوقع «نقاشاً شاملاً» خلال الأسابيع المقبلة، إلا أنه لم يحدد متى سيتم طرح المشروع للتصويت في مجلس الأمن. ومن المشكوك فيه أن توافق الولايات المتحدة على مشروع القرار.

ويشبه هذا المشروع مسودة بيان قدمته موسكو في وقت سابق الشهر الحالي وعارضته الولايات المتحدة بسبب إشارته إلى «موافقة الدول». وترفض الولايات المتحدة التعاون مع نظام الأسد الذي تتهمه بالمساهمة في بروز تنظيم «داعش» من خلال الحرب الضارية التي خلفت أكثر من 240 ألف قتيل.

كما يدعو مشروع القرار الروسي إلى التحرك لوقف تمويل «داعش»، ويطرح طلبات «أقوى» بإدراج مؤيدي التنظيم الإرهابي على قائمة العقوبات الدولية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا