• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

إطلاق «المؤتمر الأول لرعاية كبار السن»

80 مليون درهم للرعاية المنزلية للمسنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

خصص مجلس الوزراء، 80 مليون درهم لمبادرة توفير الرعاية الصحية المتنقلة والمنزلية للمسنين في 4 إمارات هي: عجمان، أم القيوين، رأس الخيمة، الفجيرة، ويستفيد منها 3 آلاف مواطن من كبار السن على مدار 3 سنوات، بحسب الدكتور حسين عبدالرحمن، وكيل وزارة الصحة المساعد للمراكز الصحية والعيادات.وأعلنت وزارة الصحة، أن المبادرة تتضمن الكثير من الخدمات التي ستقدم للمسنين، أهمها الخدمات التأهيلية والعلاج الطبيعي، وستقدم هذه الخدمات في منزل أو مكان إقامة المسن، بالإضافة إلى توفير تطبيقات ذكية لمساعدة المسنين في تناول العلاج، ومتابعة أحوالهم الصحية.

وقال الدكتور حسين عبدالرحمن، وكيل وزارة الصحة المساعد للمراكز الصحية والعيادات، في المؤتمر الصحفي الذي عقد على هامش إطلاق المؤتمر العلمي الأول للرعاية المنزلية لكبار السن، أمس في دبي: يبدأ تنفيذ مبادرة الرعاية المنزلية للمسنين التي أطلق عليها اسم «عناية» في إمارة الفجيرة قبل نهاية العام الحالي، وفي الغالب في شهر نوفمبر المقبل، وتستهدف 1000 مستفيد خلال العام الحالي، على أن يشمل إمارة رأس الخيمة أواخر العام 2016، ويبدأ البرنامج في إمارتي عجمان وأم القيوين في 2017. واضاف الدكتور حسين عبدالرحمن: يتواجد في كل إمارة فريق عمل للرعاية الصحية المنزلية يشمل أطباء وممرضين وأخصائيي تغذية وعلاج تأهيلي ووظيفي وحركي، وفني مختبر وطبيب أسنان وإداريين، وستتم زيادة فريق عمل لكل إمارة في السنة التالية لتغطية الاحتياجات المتزايدة للرعاية الصحية المنزلية.

وقالت الدكتورة عائشة سهيل، مديرة الرعاية الصحية الأولية بوزارة الصحة، المسؤول عن مبادرة «عناية»، «تبلغ نسبة المسنين في الدولة حاليا 5% من إجمالي السكان، ويتوقع أن ترتفع النسبة خلال السنوات المقبلة بسبب ارتفاع نسبة الرعاية الصحية المقدمة لكبار السن. وأكدت سهيل، تزايد الحاجة إلى الرعاية الصحية المنزلية نتيجة للنمو السكاني المتزايد، بما في ذلك فئة كبار السن.

«الصحة العالمية تشيد»

أشادت منظمة الصحة العالمية ببرنامج الرعاية المنزلية المطبق في مختلف أنحاء الدولة، حيث توفر عدد من دور الرعاية المتخصصة في خدمات الرعاية الصحية لكبار السن في منازلهم لاسيما لأولئك الذين يعانون صعوبة الحركة والمصابين بالأمراض المزمنة، بما في ذلك مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي ومستشفى توام بالعين. ونظمت وزارة الصحة، على مدار يومين«أمس واليوم»المؤتمر العلمي الأول للرعاية المنزلية لكبار السن»، لمناقشة توفير السبل المناسبة لتلبية احتياجات شريحة كبار السن، التي تحظى بمكانة خاصة لدى القيادة الرشيدة في دولة الإمارات. وقال الدكتور حسين عبدالرحمن الزند في كلمة له أثناء افتتاح المؤتمر: «يعكس إطلاق هذا الحدث تنامي الاهتمام الحكومي بكبار السن ومساعي وزارة الصحة، لتطوير الخدمات الصحية الأولية والثانوية وفق أعلى المعايير العالمية، بما يضمن حياة صحية لكافة أفراد المجتمع الإماراتي، بمن فيهم المسنون الذين يحتاجون إلى عناية خاصة تضمن لهم الخصوصية والسلامة والراحة. وتقوم فرق متنقلة من الأطباء والخبراء والممرضين المتمرسين بزيارة منازل المسنين ومتابعة حالاتهم الصحية بمساعدة أفراد الأسرة، مما يضمن لهم الرعاية الصحية اللازمة أثناء التواجد في محيطهم الأسري وضمن أجواء من الراحة والأمان والطمأنينة النفسية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض