• الخميس 26 جمادى الأولى 1438هـ - 23 فبراير 2017م
  01:10     مفاوضات جنيف السورية تبدأ اليوم بلقاءات مع المبعوث الدولي         01:19     اشتباكات عنيفة في درعا السورية وتعطيل مدارس في الرمثا الأردنية         01:19     القوات العراقية تدخل الى مطار الموصل        01:20    استشهاد شرطي سعودي في جنوب المملكة بمقذوفات عسكرية اطلقت من اليمن         01:23    محكمة فلبينية تصدر حكما بسجن منتقدة للرئيس دوتيرتي         01:24     مسؤول: ماليزيا ربما تطرد سفير كوريا الشمالية         01:51     مقتل 11 من متمردي طالبان في هجوم جوي بجنوب أفغانستان         01:55     القوات اليمنية تتقدم على الساحل الغربي ومقتل 23 جنديا ومتمردا     

بين الاعتماد على النفس واتخاذ القرار الأطفال يتحملون المسؤولية عندما يتعلمون من أخطائهم

وصفة لبناء شخصيات الصغار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 أكتوبر 2015

أحمد العموش

أبوظبي (الاتحاد)

استقلال الأبناء وقدرتهم على اتخاذ القرار من الأمور التي يسعى لها الوالدان، ولا يمكن أن يتعلم الطفل تحمل المسؤولية من دون أن يتأهل تدريجياً على استقلال القرار وبناء شخصية ناجحة، وذلك يأتي عن طريق الوالدين والمعاملة التي يجدها ممن يحيطون به.

دور الإرشاد

من واقع تجربتها كأم لأربعة أبناء، تقول لطيفة راشد «متزوجة وموظفة»: إن هناك أموراً لا بد أن توضع في الاعتبار عند مساعدة الأطفال لتعلم تحمل المسؤولية واتخاذ القرار، منها الممارسة والحرية، حيث يتعلم الأطفال أنّ لديهم القدرة على اتخاذ القرار، ويجعلهم ذلك يشعرون بأهميتهم، ومع ممارستهم لاتخاذ القرار يكتشفون متعة اتخاذ الخيارات الحكيمة، وحل المشكلات والمتاعب التي تنجم عن اتخاذ الخيارات غير الحكيمة.

وتضيف: «على الوالدين القيام بدور الإرشاد من خلال بعض الطرق والأساليب التربوية والنفسية الفاعلة التي تساعد أطفالهم على اتخاذ القرار واحترام الخيارات والقرارات الأولى للطفل، مع ضرورة منح الأطفال فرصة لاتخاذ القرارات البسيطة يومياً، وهذا ما أسعى إلى تعزيزه في تربيتي لأبنائي مع زوجي».

وتشجع المعلمة التربوية ليلى خميس، أبناءها تحت شعار «اتخذ قرارك بنفسك»، حيث تدفعهم دائماً إلى أن يتحملوا المسؤولية في قرارات تخص حياتهم، مع استشارتهم لها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا