• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بروفايل

لوكاكو.. ملك المستقبل!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

فرض البلجيكي روميلو لوكاكو نفسه كأحد أبرز نجوم الموسم الحالي، بأهدافه الحاسمة وأدائه المميز مع إيفرتون في الدوري الإنجليزي، وواصل تسجيل الأرقام المخيفة بعدما بات ثاني لاعب في تاريخ النادي ينجح بالتسجيل في 8 مباريات أمام الخصم نفسه ، حينما هز شباك وستهام أمس الأول، فيما رفع رصيده إلى 9 أهداف سجلها خارج ملعب فريقه، وبمجموع كلي يبلغ 18 هدفا هذا الموسم في «البريمير ليج».

ودخل لوكاكو على خط المقارنات مع عمالقة اللعبة سريعاً، بعدما رفع رصيده إلى 116 هدفاً خلال مسيرته الاحترافية، رغم أنه يبلغ من العمر 22 عاما فقط !، وبمقارنة مع أساطير اللعبة يزاحم لوكاكو نخبة من الأسماء حيث يعتبر البرازيلي رونالدو أكثر من سجل في السن نفسها برصيد 194 هدفا، يليه الإسباني راؤول برصيد 145 هدفا، فيما بلغ رصيد ميسي التهديفي حينما كان في سن الـ22, 27 هدفا، لتكون الفرصة سانحة أمام العملاق البلجيكي لاجتياز هذا الرقم ومواصلة مسيرته بتطلعات أكبر، علما أنه تخطى لاعبين مميزين، منهم: الإنجليزي مايكل أوين الذي سجل 111 هدفا في هذه السن، والبرتغالي كريستيانو رونالدو الذي سجل 97، والإنجليزي واين روني برصيد 94 هدفا، والأوروجوياني لويس سواريز 77 هدفا.

وكشفت التقارير الإعلامية أن نادي بايرن ميونيخ الألماني يجهز عرضاً ضخماً تتجاوز قيمته 56 مليون جنيه استرليني للتعاقد معه، وسط مزاحمة من ناديه السابق تشيلسي الإنجليزي، الذي فرط بخدماته بشكل غريب بسبب عدم اقتناع البرتغالي جوزيه مورينيو بقدراته ومنحه الفرصة المناسبة للتطور، في عام شهد إهدار «المتعجرف» نخبة من أبرز اللاعبين الصاعدين في مقدمتهم البلجيكي كيفين دي بروين والألماني أندريه شورليه والمصري محمد صلاح وقائمة طويلة دفع بسببها الثمن في الموسم الحالي بعد تراجع النتائج.

وسيكون لوكوكو أحد أبرز الأسماء التي تستحق المشاهدة في نهائيات أمم أوروبا المقبلة في فرنسا، حيث يعتمد منتخب بلاده على تواجده في رفقة بنتيكي لاعب ليفربول في المقدمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا