• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الكويت: جرائم "داعش" الوحشية تشكل تهديدا للأمن والسلم الدوليين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 أكتوبر 2015

نيويورك (وام)

حذر رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح من أن ما اقترفه تنظيم "داعش" الإرهابي من جرائم وحشية أشاع فيها القتل والدمار لا سيما في العراق وسوريا يشكل تهديدا للأمن والسلم الدوليين. وأضاف في كلمته الليلة قبل الماضية أمام أعمال الدورة ال 70 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك أن بلاده أسهمت في إنشاء التحالف الدولي لمواجهة هذا التنظيم الذي لم يعف الكويت من ضرباته. وقال "لقد طالت ممارسات التنظيم المارق دولة الكويت عبر عمل إرهابي جبان استهدف مسجدا خلال شهر رمضان المبارك وراح ضحيته عدد من أبنائنا بين قتيل وجريح". وأكد أن التلاحم الوطني بين أبناء الكويت قيادة وشعبا فوت الفرصة على من أراد بهم الشر وأكدوا من جديد تاريخهم الوطني الطويل والمشرف الذي قدموا خلاله سيلا من التضحيات في سبيل وحدة واستقرار دولة الكويت. وأضاف أنه في إطار دعم المساعي الدولية والجهود الرامية لتخفيف المعاناة الإنسانية الناتجة عن الأزمة السورية استضافت الكويت ثلاثة مؤتمرات دولية للمانحين. وتطرق الشيخ جابر الصباح إلى سياسات إسرائيل المتعنتة والمعرقلة للجهود الإقليمية والدولية الساعية لإرساء السلام في الشرق الأوسط، متهما إسرائيل بمواصلة انتهاك الأعراف الإنسانية والقوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة كافة، ومواصلة سياستها التوسعية غير المشروعة والحرب والحصار على غزة واحتجاز الآلاف من أبناء الشعب الفلسطيني بجانب تصعيد اعتداءاتها على المسجد الأقصى. ودعا المجتمع الدولي إلى عدم التخاذل أمام مسؤولياته مطالبا منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن القيام بمسؤولياته بما في ذلك مواصلة الضغط والتحرك الجاد على المستويات كافة لحمل إسرائيل على القبول بقرارات الشرعية الدولية وحصول الشعب الفلسطيني على حقوقه السياسية المشروعة والاعتراف بدولته المستقلة على أرضه وعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من يونيو 1967 ووفقا لمبدأ الأرض مقابل السلام وخارطة الطريق ومبادرة السلام العربية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا