• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«أخبار الساعة»: العالم يستفيد من رؤية الإمارات لمواجهة الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 أكتوبر 2015

أبوظبي (وام)

قالت نشرة «أخبار الساعة» إن كلمات قادة العديد من دول العالم وزعمائها أمام مؤتمر مكافحة الإرهاب الذي عقد على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ 70 أمس الأول حول ضرورة التصدي لخطر الإرهاب واجتثاث الأسباب التي تقف وراءه تؤكد النظرة بعيدة المدى لدولة الإمارات العربية المتحدة وقراءتها الثاقبة والعميقة لهذا الخطر، حينما حذرت قبل سنوات من تنامي خطر الإرهاب ودعت دول المنطقة والعالم إلى التعاون في مواجهته والقضاء عليه.

وأضافت النشرة التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية تحت عنوان «العالم يستفيد من رؤية الإمارات لمواجهة الإرهاب» أن كلمات زعماء العالم أمام هذا المؤتمر جسدت إدراكا بالغا لأهمية التحرك لمعالجة الأسباب والعوامل التي تقف وراء الانتشار السرطاني لخطر الإرهاب في العالم.

وأكدت النشرة أن هناك إدراكا دوليا متزايدا ليس لخطورة تمدد الإرهاب والأفكار المتطرفة وانتشارها في المنطقة والعالم فقط، وإنما كذلك وربما الأهم لضرورة تبني استراتيجيات شاملة لمواجهة هذه الظاهرة تأخذ في الاعتبار العوامل والأسباب التي تقف وراءها سواء كانت اقتصادية وتنموية أو سياسية أو ثقافية ومجتمعية، وهذا ما سبق أن طالبت به الإمارات خلال السنوات الماضية من منطلق إيمانها بأن أي استراتيجية ناجحة لمواجهة خطر الإرهاب يجب أن تكون متعددة الجوانب لاستئصال الظاهرة من جذورها والقضاء على الأسباب والعوامل السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تساعد الجماعات الإرهابية على نشر أفكارها الضالة والهدامة في المجتمعات، كما تؤكد دوما ضرورة أن تكون محاربة الإرهاب مسؤولية دولية تضامنية لا تنفرد بها دولة دون سائر الدول.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا