• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دافع عن خياراته

مورينيو:تشيلسي سقط بـ «الأخطاء السخيفة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 أكتوبر 2015

بورتو (أ ف ب)

وجد المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو نفسه مضطرا للدفاع عن خياراته بعد سقوط تشلسي بطل إنجلترا أمام فريقه السابق بورتو 1-2. ودخل تشلسي إلى اللقاء مع تعديلات على تشكيلته، لأن مورينيو لم يكن راضيا على أداء فريقه في المباراة التي تعادل فيها مع نيوكاسل يونايتد 2-2 في الدوري المحلي.

لكن هذه التغييرات بمواجهة الفريق الذي توج مورينيو معه بلقب المسابقة القارية الأم عام 2004 قبل الانتقال إلى «ستامفورد بريدج»، لم تجد نفعا إذ واصل «البلوز» موسمهم المخيب بإضافة خسارة خامسة إلى سجلهم من أصل 11 مباراة في جميع المسابقات.

وبرر مورينيو السقوط أمام فريقه السابق بخطأين سخيفين كلفا تشلسي غاليا، مضيفا: في بعض الأحيان ترتكب أخطاء من هذا النوع لكن لا تعاقب عليها، وهذه المرة تمت معاقبتنا، في إشارة منه إلى الركلة الركنية التي جاء منها هدف مايكون.

وتابع: الهدف الثاني كان خطأ سيئا للغاية، شاهدنا عشرات الإعادات (عبر الفيديو) لبورتو في موقف تنفيذ الركلات الركنية - اعتقدت أننا جاهزون تماما لذلك، لقد ارتكبنا خطأ مماثلا عندما أصابوا القائم، لكن بعيدا عن ذلك كان الأداء متوازنا، لعب المدافعون بشكل جيد ولم يواجهوا أي مشكلة، لكننا ارتكبنا خطأين سخيفين ودفعنا ثمنهما.

وتواصلت عقدة مورينيو الذي يقبع فريقه حاليا في المركز الخامس عشر في الدوري الممتاز، بمواجهة فريقه السابق الذي زاره أمس الأول للمرة الثالثة بصحبة تشلسي من دون أن يحقق الفوز، بعد عام 2004 حين خرج الفريق البرتغالي فائزا بالنتيجة ذاتها في دور المجموعات أيضا، و2007 حين تعادلا 1-1 في ذهاب الدور الثاني.

واعتبر مورينيو الذي فاز فريقه بمباراته الأولى قبل السقوط في «داراجو»، أن رد فعل لاعبيه كان إيجابياً بعد الهدف الأول لبورتو، مضيفا: حاولوا تحقيق النتيجة المرجوة، دييجو (كوستا) أصاب القائم و(الصربي برانيسلاف) ايفانوفيتش حصل على فرصة وهو على بعد متر واحد من المرمى، وحرمنا أيضا من ركلة جزاء واضحة» بعدما لمس المدافع الإسباني لبورتو ايفان ماركانو الكرة بيده داخل منطقة الجزاء.

وتابع: بالنسبة لي، لا اعتقد أن اللاعبين يستحقون أن انتقدهم، لن أوجه أصابع الاتهام إلى شخص أو آخر، لكننا ارتكبنا خطأين وقد كلفنا ذلك المباراة.

واعترف مورينيو أن النتائج السيئة التي يحققها فريقه هذا الموسم تعقد من مهمته في اختيار التشكيلة، مضيفا: عندما يفشل الفريق في تحقيق الفوز، فمن الطبيعي أن تجري تغييرات، لكن من الصعب أن تحلل مباراة مثل تلك التي خضناها، مشددا على انه قرار إبقاء ريمي وفالكاو خارج التشكيلة لم يكن عقابا للاعبين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا