• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«ملتقى المفرق للشعر العربي الأول» ينطلق اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 أكتوبر 2015

محمود عبدالله (أبوظبي)

‬تنطلق اليوم في مدينة المفرق الأردنية فعاليات «ملتقى الشعر العربي»، التي ينظمها بيت الشعر في المدينة، والذي تأسس تلبية لمبادرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة بتأسيس 100 بيت للشعر في العالم العربي.

تستمر الفعالية ثلاثة أيام، بمشاركة نخبة من الشعراء والشاعرات من محافظات المملكة كافة، يتصدرهم الشاعر حيدر محمود، فيما يستهل حفل الافتتاح بمسيرة كرنفالية، تقدمها «فرقة الحسين للموسيقات»، يليها أمسية شعرية، يديرها الناقد عبد الله المبيضين، بمشاركة الشعراء: نبيلة الخطيب، يوسف أبو لوز، لؤي أحمد، ومن ثم عرض فلكلوري لفرقة تراث معان.

يشهد اليوم الثاني أمسية شعرية، يديرها الناقد والتشكيلي الأردني حسين دعسة، بمشاركة الشعراء: محمد مقدادي، ميسون النوباني، عارف عواد هلال، محمد خضير. ويشهد يوم الختام أمسية شعرية يديرها الناقد والإعلامي الأردني حسين نشوان، بمشاركة حيدر محمود وزير الثقافة الأردني السابق، وكل من محمد تركي حجازي، الدكتورة مها العتوم، جاسر البزور.‬

وأكد الشاعر حيدر محمود، الملقب بـ(شاعر الضفتين) في اتصال هاتفي لـ»الاتحاد» عن تقديره لمبادرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة بيت الشعر في المفرق، بتنظيم هذا الملتقى الذي يجمع النخبة من الشعراء في مناسبة سيدها القصيدة، وما يتبع ذلك من نقاش وحوار تجارب، حول هموم الشعر بخاصة والإبداع بعامة، متمنياً على الكتّاب والمبدعين أن يلتفتوا إلى ما في مدينة المفرق من غنى تراثي واجتماعي وإنساني، يصلح لأن تتشكل منه رواية أو مسرح أو قصة أو فيلم.

وعبّر محمود الذي أصدر أكثر من 15 ديواناً، كان آخرها بعنوان «صدقت الوعد»، عن حبه لجميع قصائده، وإن كان يخص قصيدته عن القدس بعنوان «الأنبياء جميعهم فيها»، والتي سيلقيها في أمسيته الشعرية.

وأعرب فيصل السرحان، مدير ثقافة المفرق، التابعة لوزارة الثقافة الأردنية، عن تقديره للمبادرة والجهد الحقيقي لمدير دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة عبد الله العويس، ومدير بيت الشعر محمد البريكي، في التواصل الجاد، وتقديم الخبرة والنصيحة في التأسيس والإشراف.

ويرى السرحان أنّ مهرجان الخالدية للشعر الشعبي والنبطي الذي ينطلق الخميس المقبل 8 أكتوبر الجاري، وهو الثمرة الثانية لمبادرة صاحب السمو حاكم الشارقة، إنّما يؤكّد قيمة التنوع الثقافي بين الألوان الأدبيّة، ما يسمح بحمل كلّ الإبداعات، وتطوير الذائقة الأدبية للأجيال في احتكاكهم بجيل الرواد. ‬‬‬

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا