• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكدت سعادتها ووصفتها بالتجربة المثمرة

الفهد تعرض «حجاب» بأميركا وتستعد لـ «أسرار» بالإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تعرض المخرجة الإماراتية نهلة الفهد فيلمها الوثائقي «حجاب» في الولايات المتحدة الأميركية، من خلال ثلاث عروض سينمائية، الأول في لوس أنجلوس بكاليفورنيا في قاعة «لايملي» 7 باسادينا، كاليفورنيا، بمدة عرض 7 أيام متتالية، ضمن 4 عروض يومياً ابتداءً من 2 - 16 أكتوبر الجاري، ومن ثم في الولاية نفسها من خلال مشاركته «مهرجان كاراميل السينمائي الدولي» ما بين 21 و 25 أكتوبر الجاري، ضمن عرض خاص لتمثيل دولة الإمارات العربية المتحدة في المهرجان السينمائي، بعد أن كان الفيلم قد عُرض في لندن في يونيو الماضي.

تجربة مثمرة

وأكدت المخرجة الإماراتية أن العرض الثالث للفيلم الوثائقي «حجاب» الذي تم تصويره في تسع دول من ثلاث قارات مختلفة، وهي بريطانيا، وفرنسا، وهولندا، والدنمارك، وتركيا، ومصر، وسوريا، والمغرب، والإمارات، سيكون في نيويورك - مانهاتن، بسينما فيلج، أيام 11 و 17 ديسمبر المقبل، ضمن أربعة عروض يومياً، مؤكدة سعادتها بالتجربة المثمرة لمشاركتها في إخراج العمل الذي يتضمن مقابلات مع أكثر من 75 ضيفاً من مختلف الأفراد في أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط، والذين يناقشون أسبابهم لاختيار ارتداء الحجاب من عدمه، كما يتضمن الفيلم آراء عدة لكبار العلماء والمختصين من الأديان السماوية الثلاث.

وأوضحت الفهد أن الفيلم من إنتاج شركة «أناسي» للإنتاج الإعلامي في أبوظبي، وشاركها في العملية الإخراجية السوري مازن خيرات، إلى جانب البريطاني اوفيديو سالازار، وقالت: «قضية الحجاب التي عرضناها عبر الفيلم تطلبت جهداً وبحثاً علمياً عميقين ومتنوعين، وأعتقد أننا نجحنا من خلال الفيلم في الإفلات من مزالق الموقف السياسي فيما يخص الحجاب». معبرة عن أمنياتها بوصول فكرة الفيلم إلى المجتمع الأميركي عن الإسلام والحجاب، بعيداً عن التشدد، ومن زوايا متعددة، مؤكدة أن الفيلم بالنسبة لها يعد أول تجربة عمل وثائقي حقيقي يضاف إلى تجربتها في عالم الإخراج لسنوات طويلة.

«أسرار»

من جهة أخرى، ومن الناحية الدرامية التي بدأت العمل بها كمخرجة من خلال مسلسل «حرب القلوب» الذي سيعرض خلال شهر رمضان 2016، أوضحت المخرجة الإماراتية أنها بصدد بدء تصوير عملها الدرامي الثاني «أسرار» خلال نهاية أكتوبر الجاري من إنتاج المجموعة الفنية، ضمن ثاني تجربة إخراجية لها في عالم الدراما الخليجية مع نخبة من نجوم التمثيل في الإمارات والكويت، مؤكدة أن من بينهم الممثلة العمانية بثينة الرئيسي صاحبة الدور الرئيس في «أسرار»، فيما سيتم الإعلان عن بقية الأسماء المشاركة بعد توقيع العقود معهم خلال الأيام المقبلة.

تتمنى وصول فكرة الفيلم إلى المجتمع الأميركي ليكتشف سماحة الإسلام

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا