• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«خطاك الشر يا راعي الدار» و «نفديك بالروح»

نصف نهائي الكأس ينبض بحب القائد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 31 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - توشحت مدرجات وجنبات ستاد مدينة زايد الرياضية، بصور صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، حيث تم توزيعها على أرجاء الملعب في نصف النهائي أمس، وكتب عليها «خطاك الشر يا راعي الدار» متوسطة شعار النادي الأهلي، بينما حملت المدرجات المخصصة لفريق العين لافتات «نفديك بالروح»، و«من شعب الإمارات إلى شعب الكويت كل الشكر والتقدير»، وفي مدرجات فريق الظفرة «حمدا لله على سلامة قائدنا»، وحملت لافتات مدرجات النصر عبارة «خطاك الشر يا بوسلطان». وكانت الفرق الأربعة وزعت شعاراتها، قبل بداية المباراة الأولى بين الظفرة والأهلي.

وتعكس اللافتات تلاحم الشعب مع القائد، والحب الكبير من القاعدة الرياضية للوالد والقائد صاحب السمو رئيس الدولة واهتمامها بسلامة سموه، وتعبر أيضاً عن تقدير وامتنان القاعدة الرياضية العريضة لقيادتها الرشيدة التي خطت بها في مقدمة الأمم والشعوب أمناً ورخاءً وسعادة، لتصبح الإمارات منارة عالية يُضرب بها المثل في الحضارة والأصالة والحداثة والريادة.

وكانت مناسبة نصف نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة الغالية على قلوب الجميع فرصة جديدة لتأكيد حب إنسان هذا البلد الأصيل لقيادته التي تبادله حباً بحب ووفاءً بوفاء وسخرت كل قدراتها ليعيش في رغد وهناء.

من جانبه، أعرب الأرجنتيني دييجو مارادونا عن سعادته الغامرة بشفاء صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، داعياً الله أن يمتع سموه بموفور الصحة والعافية، وقال: «رأيت الحب الكبير لصاحب السمو رئيس الدولة، في عيون الجميع على أرض الإمارات، حيث غمرتهم الفرحة الكبيرة لشفاء سموه.

وقال مارادونا: «أشعر بأنني واحد من شعب الإمارات، لذلك أحزن كثيراً لأي ألم يصيبه، وعندما أتقابل مع أي فرد من مواطني هذا الشعب الكريم أقوم بتهنئته على شفاء صاحب السمو رئيس الدولة، وكانت سعادتي أكبر عندما عرفت أن الله من عليه بموفور الصحة والعافية».

وأضاف: «منذ أن وطأت قدمي أرض الإمارات، وأنا أشعر بالأمن والأمان، وأعيش حياة هانئة يملأها الحب والسعادة، بين أفراد المجتمع كافة، ولا أرى أن هناك فارقاً في التعامل بين المواطنين والمقيمين، وهو ما جعلني أتمنى بالفعل إنهاء حياتي على هذه الأرض التي يسودها الحب والتسامح بين الجميع، وهذا بالطبع نتيجة وثمرة العمل الرائع لأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وهذا العمل المنظم والمثمر هو سر الترابط الكبير بين أفراد هذا الشعب، وأنني عندما أسافر إلى الأرجنتين أشعر بالشوق والحنين مجدداً إلى الإمارات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا