• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تظهر أول آثاره بالنقوش القديمة وأنشأ له لويس الرابع عشر أكاديمية ملكية

الباليه..رقي الروح وارتقاء الجسد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 أكتوبر 2015

رعد خلف

خاضت الشعوب القديمة تجاربها الجمالية بالروح والجسد، أبدعت من إحساسها بحركة الكائنات وسكونها، تلك الفنون التي رافقتها في سيرورتها عبر العصور. وفي تلك السيرورة الضاجة بتحولات الفكر المجتمع، كانت الروح الإنسانية تبحث عن سبل جديدة لرقيها، والجسد الإنساني يغذ الخطى نحو الارتقاء من قاع الغريزة إلى ذرى الإرادة. وبهذا المعنى، كان الرقص من أقدم الفنون التي عبرت من خلاله الشعوب عن هواجسها وأحلامها، مخاوفها وأفراحها. وقد اتصل الرقص اتصالا وثيقاً بالموسيقى، فاستخدمت الأدوات الإيقاعية في تنظيم حركاته وتقويتها وظلت تلك الأدوات ملازمة له منذ النشأة، كذلك لم تعرف الشعوب الفطرية والمدنيات القديمة في بادئ عهدها الغناء إلا مقروناً بالرقص، لذلك كانت الموسيقى بعنصريها الأساسيين (الإيقاع والنغم) في خدمة الرقص.

نرى في النقوش الحائطية والرُقم القديمة لحضارات منطقتنا، نساء يرقصن بشكل جماعي رقصاً بسيطاً يشابه في حركاته ما نراه اليوم في علم رقص الباليه، ولأن الإنسان هو الأداة الرئيسية الخالقة للحركة والتي تعتبر عماد هذا الفن والوسيلة الناقلة له. وقد اعتبر الرقص في حضاراتنا القديمة تعبيرا عن رغبات وتطلعات الإنسان في العلاقة مع المحيط والطبيعة، وتطور إلى طقوس، ثم أصبح الرقص ملازماً للكثير من أوجه الحياة التي واجهها الإنسان في الحياة والدين والسلطة.

الباليه تعريفا (Ballet) هو رقص تمثيلي بأسلوب راق معبر يؤدى على المسرح بمصاحبة الأوركسترا، يسبقها افتتاحية قبل رفع الستار تصور أحداث القصة، ويقوم فن الباليه على امتزاج عناصر (الحكاية المسرحية، الرقص الحركي، رقص كلاسيكي، الملابس، الديكور، الإيماءات، الإخراج الرقصي) وبالتأكيد الموسيقى. ويشتمل الباليه على رقص فردي أو ثنائي أو ثلاثي من المجموعات، أو تقوم المجموعات بأداء تلك الحركات سوية.

ويقوم على تصحيح تلك الرقصات أساتذة مختصون، ويسمى مصمم الباليه (كريوغراف Choreograph) وتصميم الباليه يسمى (كريوغرافي Choreography). وأغلب المقطوعات الموسيقية التي تكتب للباليه من الجودة بحيث تصلح للعزف مستقلة في برامج الحفلات الموسيقية للأوركسترا السيمفوني. وقد يتم أحياناً اختيار بعض المقطوعات الموسيقية لمشاهير الموسيقيين لتوضع لها الرقصات التعبيرية المناسبة، وقد يصاحب الباليه (في أحيان نادرة) الغناء كما هو في باليه (دافنيس وكلويه) لموريس رافييل.

نقلة حضارية

بدأ فن الباليه في القرن السادس عشر في فرنسا ثم انتقل إلى إيطاليا وروسيا ثم إلى باقي الدول المتحضرة في بداية القرن السابع عشر، وأنشأ الملك الفرنسي (لويس الرابع عشر) الأكاديمية الملكية للباليه عام (1661)، ودخل الباليه في الأوبرات الفرنسية ثم في الإيطالية في القرن التاسع عشر، وقد ارتقى فن الباليه في روسيا وأصبح له قواعده وأساليبه وأنشأت له المعاهد والفرق في جميع أنحاء العالم تقريباً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف