• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

فرار جماعي لمقاتلي «داعش» بعد تقليص الرواتب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 سبتمبر 2015

الاتحاد نت

بدأ المئات من مقاتلي تنظيم «داعش» الليلة الماضية عملية فرار جماعي، عقب قرار قيادة التنظيم تقليص رواتب المقاتلين وخصم 65 جنيهاً استرلينياً من كل فرد منهم ليصل مجموع ما يتحصل عليه المسلح 200 جنيه استرليني شهرياً، بحسب مصدر قيادي في التنظيم.

وذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية اليوم الأربعاء، أن نحو 200 عنصر من مقاتلي التنظيم المتطرف هربوا من شمال العراق إلى سوريا ولجأوا إلى تنظيمات أخرى في سوريا والعراق لتمتعها بموارد مالية أكبر من «داعش».

وأكدت أن تنظيم «داعش»، وقائده البغدادي، كان يعتبر حتى وقت قصير أغنى التنظيمات المتطرفة في العالم، إلا أن ضربات التحالف الدولي أثرت على قدرة التنظيم في الوصول إلى الموارد المالية المتنوعة التي كان يسيطر عليها سابقاً.

وأشارت «ميرور» إلى أن قيادة «داعش» قررت تقليل حركة مواكب تسليم الأموال النقدية بين المناطق التي تشهد قصفاً متواصلاً من طيران التحالف لعدم خسارة كميات كبيرة من الأموال خلال الطريق.

وعكست الصحيفة خوف قيادة التنظيم من تأثيرات التوسع في بلاد المغرب وآسيا ومناطق أخرى على ميزانية التنظيم، لاستنزافها مزيدا من الأموال للصرف على المقاتلين والعمليات في تلك المناطق، مشيرة إلى أن المقاتلين الذين جذبتهم الأموال والإغراءات للانضمام لصفوف التنظيم باتوا يفرون منه لتبخر تلك الوعود.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا