• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

زيادة الطلب العالمي على عقارات لندن السكنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 31 يناير 2014

لندن (الاتحاد) - أكدت شركة جونز لانج لاسال أمس قوة الطلب العالمي على العقارات السكنية في لندن. وقال شار آدم تشاليس، رئيس قسم الأبحاث السكنية بالشركة: إن الأبحاث تشير إلى شدة الإقبال على امتلاك العقارات السكنية في لندن. وسواء أكان الحافز ممثلاً في التوقعات الاقتصادية بالمملكة المتحدة أو في الروابط الثقافية والتجارية أو في الأداء الاستثماري لقطاع الإسكان في لندن، فلا يزال الحافز القوي الذي يمكن توظيفه في تعزيز الطلب راسخًا.

وأضاف: «بينما كانت قوة الطلب الدولي رمزًا لسوق ما بعد الركود، فقد سجل عام 2013 عودة المشترين المحليين بأعداد أضخم». وأوضح أن هناك اتجاهين رئيسيين للطلب يمكن ملاحظتهما خلال العام الجاري، الأول هو اتساع مدى الطلب على العقارات في لندن من قِبَل نطاق أوسع من المناطق حول العالم، والثاني، تضمن قوة اقتصاد لندن أن الطلب المحلي في حالة صعود بشكل كبير منذ عام مضى. وتتوقع «جونز لانج لاسال» زيادة في أسعار العقارات في وسط لندن بنسبة 8% في عام 2014، وما يعادل هذا المستوى أو يقترب منه على مدار الأعوام الأربعة المقبلة.

وأعلنت الحكومة البريطانية مؤخرًا عن خطط للتوافق مع ضريبة المكاسب الرأسمالية، بحيث يدفع مشترو العقارات البريطانية الأجانب معدل الضريبة نفسه الذي يدفعه المستثمرون المحليون، في الفترة من أبريل 2015. وترى الشركة أنه ليس من المرجح أن تعرقل هذه التعديلات نشاط السوق.

وقال تشاليس: «منذ أن تم الإعلان عن تعديلات في ضريبة المكاسب الرأسمالية، واجهنا تغييرًا محدودًا جدًا في الإقبال من جانب المستثمرين الدوليين الذين يشترون العقارات السكنية في لندن. وتتمثل مشكلتنا الوحيدة في هذه المرحلة في أن أي تأخير من جانب الحكومة في إنهاء تفاصيل هذه التعديلات أو أي تدخل سياسي غير متوقع، من شأنه رفع مستوى الشك الذي يعوق قدرة المستثمرين على اتخاذ قرارات استثمار سليمة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا