• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

استقبل وفداً من «الهلال الأحمر» واعتبر «الهيئة» سفير شعب الإمارات للعالم

محمد بن زايد: الأعمال الخيرية منهجنا الثابت وحضورنا الإنساني باليمن ليس وليد اللحظة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 سبتمبر 2015

أبوظبي (وام) أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن الأعمال الخيرية والإنسانية التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة، هي ركن أساسي ومنهج أصيل وثابت في سياسة دولة الإمارات العربية المتحدة الخارجية التي لها سجل حافل من المبادرات الخيرية والإغاثية منذ عهد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه. وقال سموه: «إن الهلال الأحمر الإماراتي يجسد هذا المنهج بصورة واقعية في برامجه وأعماله وخدماته التي يقدمها للشعوب والدول المحتاجة للعون والمساعدة، وهو يتجلى اليوم بصورة أوضح في النشاط الإغاثي والإنساني الذي يقوم به الهلال على الأرض اليمنية بتوجيهات ومتابعة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله». جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بحضور سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بمجلس سموه بقصر البحر، وفداً من هيئة الهلال الأحمر برئاسة الدكتور حمدان مسلم المزروعي رئيس مجلس الإدارة. وأضاف سموه: «إن أهل الإمارات أهل كرم وعطاء بلا حدود، ولديهم مبادرات متميزة وقيمة وأعمال جليلة أثرت العمل الخيري والتطوعي في الدولة، وعززت أدواره الإنسانية في مختلف الساحات الدولية»، مشيراً سموه إلى أن ذلك يعكس أصالة أبناء الإمارات والمعاني والقيم النبيلة التي يتحلون بها في نشر الخير والمحبة والسلام. وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إن حضور دولة الإمارات الخيري والإنساني في اليمن ليس وليد هذه اللحظة، وإنما هو امتداد لتاريخ طويل ومشترك مع الإخوة والأشقاء في اليمن، من خلال إقامة البرامج الإنسانية والمشاريع الخيرية، مشيراً سموه إلى أن الدولة لن تدخر وسعاً في تعزيز وجودها ودورها، وتكثيف وجودها على الساحة اليمنية والقيام بمسؤوليتها الإنسانية تجاه الشعب اليمني دون تفرقة، واصفاً سموه الهلال الأحمر بأنه سفير شعب الإمارات في مد يد العون والمساعدة للمحتاجين والمتضررين في مختلف المناطق والساحات. وأشار سموه إلى أنه على الرغم من الظروف والتحديات الصعبة التي تواجه الهلال الأحمر في اليمن، إلا أن جهوده كبيرة وفاعلة، مثمناً سموه النجاحات التي حققها في تنفيذ العديد من البرامج والمشاريع التنموية في وقت قصير. حضر اللقاء، سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وعدد من الشيوخ والمسؤولين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض