• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

نظام تشغيل جديد لتطوير أداء عمليات الشحن في «موانئ أبوظبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 يناير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

اختارت شركة موانئ أبوظبي نظام التشغيل «جايد سوفتوير» لتعزيز عمليات مناولة البضائع العامة في موانئ الإمارة، وتقليل وقت مناولتها بالإضافة إلى مجموعة كاملة من الخدمات التي تقدمها الشركة لعملائها، بحسب بيان أمس.

ويحلّ البرنامج الجديد محل نظام التشغيل السابق لإدارة الموانئ بحيث يدعم جميع جوانب إدارة عمليات البضائع العامة، والسائبة، وشحنات المشاريع بالإضافة إلى شحنات البضائع المدحرجة والمركبات. ويتيح النظام الجديد توفير البيانات والمعلومات الخاصة بشحنات البضائع والسفن الناقلة لحظة بلحظة طوال اليوم وتعزيز الإنتاجية وتسهيل عمليات التخطيط وإجراءات التواصل مع العملاء وأصحاب المصلحة من المعنيين بمجتمع الموانئ.

وقال غاري ليمكي، النائب التنفيذي للرئيس لوحدة الموانئ في الشركة: «نحن ملتزمون بالاستثمار المستمر من أجل الحفاظ على قدرتنا التنافسية في القرن 21 وتعزيز مكانتنا كمركز تجاري يواكب النمو في حجم البضائع التي تصلنا والتغير الذي تشهده أنماط التجارة العالمية. إننا واثقون من مساهمة النظام الجديد لإدارة الموانئ في تعزيز الخدمات التي نقدمها لعملائنا وتطوير إدارتنا لعمليات شحن البضائع بما يخدم أهدافنا المستقبلية في تسريع الإنجازات على أرض الواقع».

وأضاف: «يأتي اختيارنا للنظام الذي توفره «جايد Jade» بسبب شهرتهم في هذا المجال ونجاحهم في تلبية متطلبات موانئنا للمرحلة القادمة، إذ تحظى «جايد» بخبرة عريقة في برمجيات إدارة عمليات البضائع العامة وهذه الخبرة هي الأساس في اختيارنا كموانئ تستقبل شحنات البضائع العامة بحيث تسهم في تعزيز موقعنا واختيار العملاء التعامل مع موانئنا».

ومن جانبه، قال ديفيد ليندساي، المدير التنفيذي لشركة «جايد للبرمجيات» بقوله: «نحن متحمسون لهذه الشراكة التي تشكلت بيننا وبين موانئ أبوظبي، ونتطلع إلى العمل معهم بشكل وثيق ليس لتحقيق الأهداف التشغيلية للشركة فقط، بل ونطمح للمساهمة في تحقيق التطلعات المستقبلية لموانئ أبوظبي».

سيتم تركيب النظام الجديد في وقت لاحق خلال الربع الثاني من العام الجاري وستبدأ المرحلة الأولى في ميناء خليفة وميناء زايد معاً نظراً لأهميتهما في دعم حركة الصادرات والواردات التجارية من وإلى الإمارة وبطاقة استيعابية لشحنات البضائع العامة تبلغ 20 مليون طن سنوياً».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا