• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المضاربات تبدد آمال المستثمرين مع إعلان «دبي الإسلامي» عن أرباح قياسية وتوزيعات سخية

1,3 مليار درهم مكاسب جديدة للأسهم بداية تعاملات الأسبوع بدعم من «بنوك أبوظبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 يناير 2015

عبدالرحمن إسماعيل

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)-

استهلت الأسهم المحلية تداولات الأسبوع الأخير من شهر يناير أمس، بمكاسب جديدة بلغت قيمتها 1,3 مليار درهم، بعدما رد سوق دبي المالي على نتائج قياسية وتوزيعات أرباح سخية أعلنها بنك دبي الإسلامي بتحويل مساره من الارتفاع نحو الهبوط.

وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0,18%، بدعم من ارتفاعات جيدة لأسهم بنوك أبوظبي التي دعمت سوق العاصمة للارتفاع بنسبة 0,96%، فيما تراجع سوق دبي المالي بنسبة 0,53%. وخيبت ردة فعل السوق على نتائج بنك دبي الإسلامي، آمال المستثمرين الذين كانوا يتوقعون فور إعادة السهم للتداول بعد تعليقه خلال النصف الأول، ماراثوناً صعودياً يدعم السوق نحو اختراق مستوى 3900 نقطة، بيد أنهم فوجئوا بارتفاع سرعان ما تبدد نحو الهبوط.

وقال وسطاء، إن المضاربين استغلوا النتائج الجيدة لبنك دبي الإسلامي والتوزيعات السخية التي تعتبر الأكبر في تاريخ البنك بنسبة 40%، وعمدوا إلى رفع السهم في دقائق إلى أعلى مستوى 7,20 درهم، بدأ البيع المكثف عندها للسهم وبقية الأسهم القيادية، مما ساهم في تراجع سوق دبي المالي.

وأضاف جمال عجاج مدير مركز الشرهان للأسهم والسندات، إن الأسواق تطبق المقولة المعروفة «بيع على الخبر واشتري على الإشاعة» وهو ما انطبق على سهم دبي الإسلامي الذي استبق النتائج الجلسات الماضية بارتفاعات جيدة، كان طبيعياً أن يتعرض مع النتائج إلى ضغوط جني أرباح، بسبب المضاربات.

وظل سوق دبي المالي طيلة النصف الأول من الجلسة يحوم حول مستوى 3900 نقطة الذي فشل مجدداً في البقاء فوقه، وبعد دقائق من التفاعل الايجابي مع نتائج بنك دبي الإسلامي، تلقى السوق عروض بيع طالت الأسهم كافة، ودفعت المؤشر نحو الهبوط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا