• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مجلس الوزراء الألماني يمهد الطريق لتعديلات في قانون اللجوء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 سبتمبر 2015

(د ب أ)

وافق مجلس الوزراء الألماني اليوم الثلاثاء، في رد فعل على الزيادة الكبيرة بأعداد اللاجئين، على حزمة تعديلات قانونية شاملة  بحق اللجوء في ألمانيا. وتهدف تلك التعديلات لإسراع إجراءات اللجوء، وتسهيل إنشاء نزل إيواء جديدة للاجئين، وترحيل اللاجئين الذين رفضت السلطات طلبات لجوئهم إلى أوطانهم بصورة أسرع.

ومن بين التعديلات التي وافق عليها مجلس الوزراء، تصنيف ثلاث دول بلقان أخرى، وهي ألبانيا وكوسوفو ومونتنيجرو، على أنها «أوطان آمنة»، لتمكين السلطات الألمانية من ترحيل طالبي اللجوء المنحدرين من تلك الدول إلى أوطانهم خلال فترة قصيرة.

ومن المقرر أيضا أن يحصل اللاجئون في نزل الاستقبال الأولى في المستقبل على معونات عينية بقدر الإمكان، ومعونات مالية مقدما لشهر واحد فقط. كما تنص التعديلات على خفض المعونات في حالات معينة، وتوفير دورات للاندماج لطالبي اللجوء الذين لديهم فرص جيدة للبقاء في ألمانيا.

وتنظر منظمات إغاثية إلى خطط الحكومة الألمانية بتشكك، وترى أنها تنتهك حقوق الإنسان في بعض الأجزاء. وتعتزم الحكومة الألمانية طرح خطط التعديلات القانونية على البرلمان الألماني «بوندستاج» ومجلس الولايات «بوندسرات» لإقرارها في إجراءات سريعة.

ومن المقرر أن يبدأ البرلمان الألماني مناقشة هذه التعديلات بعد غد الخميس، ومن المنتظر أن يصوت مجلس الولايات عليها منتصف أكتوبر المقبل، حتى تدخل حيز التنفيذ اعتبارا من مطلع نوفمبر المقبل.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا