• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

«إنتل»: الوقت ما زال مبكراً لإنتاج بطارية أطول عمراً للهاتف الذكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 يناير 2015

لاس فيجاس (د ب أ)

ظلت شركات تطوير الهواتف المحمولة تضيف العام تلو الآخر المزيد من المزايا والتحسينات لهواتفها التي أصبحت أقل حجماً وأسرع أداء وتوفر خصائص جديدة مثل التعرف على بصمات الأصابع، ورغم ذلك هناك شكوى واحدة ما زالت تؤرق المستخدمين، وهي الرغبة في إطالة عمر البطارية.

ويشكو الكثيرون من أن البطاريات لا توفر الطاقة اللازمة لتشغيل الهاتف الذكي لمدة يوم واحد، وهو ما يجعلهم يشعرون بالحنين إلى أيام الهاتف المحمول البسيط، حيث كانت البطارية تستمر أحياناً لمدة أسبوع.

وقال رينيه جيمس، رئيس شركة صناعة الرقائق الإلكترونية الأميركية الشهيرة «إنتل»، «أجهزة الأيام الحالية تقوم بالكثير من المهام، ووظائف الوسائط المتعددة في هذه الأجهزة مثل تشغيل ملفات الفيديو والتسجيلات الصوتية تستهلك قدراً كبيراً من الطاقة».

وأضاف: «المشكلة أكثر تعقيداً من ذلك. لكي تطيل عمر البطارية بصورة كبيرة في الهاتف الذكي، هناك دوائر وإدارات عديدة عليها أن تعمل مع بعضها البعض. أول هذه الإدارات هي إدارة تصميم الأنظمة لكي تنتج جهازاً لديه أعلى كفاءة في استهلاك الطاقة. وهناك بعد ذلك تطورات أخرى، مثل قدرات الأداء للبطارية».

وتابع: «بعد ذلك وحدات المعالجة الرئيسية المختلفة لوظائف الاتصالات والخدمات بحيث يتم تنفيذ هذه الوظائف بأقل قدر من الطاقة. وهناك أيضا التطبيقات والبرامج التي يجب أن تكون أيضا ملائمة لتوفير الطاقة».

وأوضح جيمس أن شركة إنتل تسعى إلى إنتاج وحدات المعالجة الدقيقة عالية الكفاءة في استهلاك الطاقة. وفي وقت من الأوقات، ابتكرت الشركة نظاماً حديثاً لإدارة الطاقة في الأجهزة المحمولة مع عائلة رقائق سنترينو. ولكن منذ 3 سنوات قررنا عدم التركيز على تطوير رقائق توفر استهلاك الطاقة. والأمر اليوم مختلف، نحن نقدم حالياً في الأسواق منتجات أقل استهلاكاً للطاقة من الرقائق التي تنتجها شركة أيه.آر.إم المنافسة.

وأضاف: «يبدو أنه مازال علينا الانتظار حتى نحصل على هاتف ذكي له بطارية تستطيع العمل لمدة أسبوعين. لن نستطيع الوصول إلى هذا المعدل لاستهلاك الطاقة على المدى القصير. لكن هناك وسائل بسيطة لتوفير طاقة ما للأجهزة المحمولة. ولهذا قمنا بتحسين نظامنا لشحن الهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة لاسلكيا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا