• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

القبض على "خاطبة" داعش الفرنسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 سبتمبر 2015

الاتحاد نت

اعتقلت الشرطة الفرنسية فتاة فرنسية تبلغ من العمر 21 عاما، كانت تعمل على إقناع شابات من بلدها بالرحيل إلى سوريا والعراق للزواج من عناصر تنظيم "داعش"، بحسب تقرير نشرته شبكة "سي أن أن" الإخبارية.

وقال التقرير إن الفتاة "مايفا" المعروفة باسم "أم الزهراء" كانت تستخدم الكثير من الطرق لإقناع الفرنسيات بالالتحاق بـ"داعش" واستطاعت أن تجعل من نفسها شركة أسفار لتوظيف زوجات مقاتلي هذا التنظيم المتطرّف.

وكانت "مايفا" قد التحقت بسوريا في ربيع 2014 بعدما اقتنعت بأفكار تنظيم "داعش"، ووجهت جهودها نحو جلب الفرنسيات لمقاتلي التنظيم بعد زواجها من أحدهم، إذ كانت تعمل على إقناعهنّ بـ"طبيعة الحياة في سوريا"، مستعينة بصورها وهي تحمل بنادق الكلاشينكوف.

ولأجل إيصال العرائس إلى سوريا، كانت "أم الزهراء" تنسّق مع أشخاص داخل تركيا يعملون على تسهيل مرور الفرنسيات، غير أنها لم تكن تعلم بأن المصالح الأمنية الفرنسية كانت تتتبع مسارها، وبمجرّد ما نزلت من الطائرة القادمة من تركيا، عملت الشرطة الفرنسية على اعتقالها.

ونقل الموقع أنه خلال التحقيقات التي أجرتها الشرطة معها، اعترفت "مايفا" بحضورها لمشاهد قطع الرؤس بسوريا، غير أنها أخبرت الشرطة بأن عودتها إلى بلادها تمت بعدما قرّرت "التوبة" عن الاستمرار مع "داعش" وبعدما تخلّت عن لقب "أم الزهراء".  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا