• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

طيران التحالف يكثف غاراته والحوثيون يتراجعون شرق تعز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 سبتمبر 2015

(د ب ا)

كثف طيران التحالف العربي، اليوم الاثنين، قصف مواقع الحوثيين وقوات الجيش الموالية للرئيس اليمني السابق علي صالح بمحافظة تعز (256 كم) جنوب العاصمة صنعاء. ونقلت مصادر محلية أن غارات عنيفة استهدفت منطقة المحجر الجديد الواقع على خط المخا في تعز، كما استهدفت سلسلة غارات مواقع للحوثيين في مدينة المخا. وأكدت المصادر، أن طائرات الآباتشي قصفت أيضا مواقع الحوثيين وقوات صالح في المخا، مخلفا خسائر مادية كبيرة في صفوفهم.

في السياق نفسه، قالت مصادر من المقاومة الشعبية، إن الحوثيين وقوات صالح تراجعوا من جبهات القتال في الجهة الشرقية للمدينة بعد اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين استمرت منذ أمس الأحد حتى صباح اليوم. وأوضحت المصادر، أن التراجع يأتي بعد أن صد مقاتلو المقاومة هجمات الحوثيين في أكثر من جبهة في مناطق ثعبات والجحملية وجوار منزل صالح وفي أحياء الكمب والصفا والأربعين.

وأشارت إلى أن «الحوثيين وقوات صالح يحاولون خلال تلك الهجمات المتكررة اختراق مواقع المقاومة واستعادة السيطرة عليها خصوصا بعد وصول تعزيزات عسكرية اليهم من محافظة إب».

من جهة أخري، قال سكان محليون إن الحوثيين وقوات صالح «واصلوا قصفهم العشوائي بمدافع الهاوزر والهاون من مواقع تمركزهم في القصر الجمهوري ومفرق الذكرة ومن جبل أومان بالحوبان ومن جامعة تعز بالحبيل على أحياء ثعبات والدمغة وقلعة القاهرة والكشار».

وأشارت المصادر إلى أن معظم السكان في تلك الأحياء نزحوا إلى قراهم وإلى مناطق بعيدة عن استهداف القصف المتواصل، مؤكدين أن القصف أسفر عن سقوط قتلى وجرحى مدنيين إلى جانب تضرر عدة منازل في تلك الأحياء.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا