• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تتألف من 4481 قطعة

إنجاز كسوة القبة الخارجية لمتحف «اللوفر أبوظبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 سبتمبر 2015

رشا طبيلة

رشا طبيلة (أبوظبي)

أنجزت شركة التطوير والاستثمار السياحي كسوة القبة الخارجية لمتحف «اللوفر أبوظبي» الذي يعد المتحف الأول الذي يجري تطويره في المنطقة الثقافية بجزيرة السعديات.

جاء ذلك بحضور كل من معالي علي ماجد المنصوري، رئيس مجلس إدارة شركة التطوير والاستثمار السياحي؛ وسفيان حسن المرزوقي، الرئيس التنفيذي للشركة، والمعماري جان نوفيل، مصمم المتحف والحائز على جائزة بريتزكر العالمية وعدد من موظفي الإدارة العليا في الشركة. وقام الحضور بعدها بجولة تفقدية في جميع أرجاء موقع البناء اطلعوا خلالها على سير الأعمال والمراحل المتقدمة التي وصلت إليها عمليات التطوير، ومنها قاعات العرض الداخلية.

وتتألف الكسوة الخارجية للقبة، والتي تم الانتهاء منها بعد الوصول إلى أكثر من 30 مليون ساعة عمل، من 4481 قطعة تأتي على شكل نجوم مصنوعة من مادتي الألمنيوم والإستانلس ستيل المقاومتين للصدأ، أكبرها تأتي بأبعاد 13 متراً ووزن 1,3 طن. بينما تتكوّن القبة بالإجمال، التي تعد الجزء البارز الذي يميز متحف «اللوفر أبوظبي»، من بنية هيكلية تغلفها كسوة معدنية تتألف من ثماني طبقات– أربع طبقات تحيطها من الخارج، وأربع أخرى داخلية، لتحتوي هذه البنية بالإجمال على 7,850 قطعة.

وتم وضع أول قطعة من الكسوة في يوليو 2014، وبلغ حجم القطعة الأخيرة التي تم وضعها 7.1 م بـ 6.9 م ووزنها 415 كيلو جراماً.

وصممت كسوة القمة على شكل تخريمات هندسية مستوحاة من سعف أشجار النخيل المتداخلة، التي كان يتم استخدامها في سقف المنازل التقليدية، والتي تسمح لأشعة الشمس بالنفاذ من خلالها لتشكل ما أصبح يعرف بـ «شعاع النور». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا