• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

معدل انتشار المحمول يتراجع إلى 201.2٪

17,1 مليون مشترك في خدمات المتحرك بنهاية يوليو الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 سبتمبر 2015

حاتم فاروق (أبوظبي)

فقدت شركتا «اتصالات - دو» أكثر من 80 ألف مشترك من الاشتراكات الفعالة بقطاع الهاتف المتحرك خلال شهر، ليتراجع عدد مشتركي خدمات الهاتف المتحرك في الدولة من 17.186 مليون مشترك خلال يونيو إلى 17.106 مليون مشترك بنهاية يوليو الماضي، حسبما أفادت بيانات إحصائية صادرة أمس عن هيئة تنظيم الاتصالات.

وكشفت الإحصائيات الشهرية للهيئة، أن نسب انتشار الهاتف المتحرك في أسواق الدولة تراجعت لتصل إلى 201.2٪ لكل 100 نسمة من السكان خلال شهر يوليو الماضي، مقارنة بمعدل انتشار بلغ 202.3٪ بنهاية يونيو مسجلة أدنى مستوى لها منذ فبراير 2015.

وأشارت الهيئة إلى أن عملاء الفاتورة بخدمات الهاتف المتحرك سجلوا زيادة بواقع 7 آلاف مشترك خلال شهر يوليو ليصل عددهم إلى 2.681 مليون مشترك، مقابل 2.674 مليون مشترك بنهاية يونيو، وفي المقابل شهد عملاء الدفع المقدم تراجعاً واضحاً خلال تلك الفترة بنحو 87 ألف مشترك، مسجلين 14.425 مليون مشترك خلال يوليو مقارنة بعدد مشتركين بلغ 14.512 مليون مشترك خلال يونيو.

وبحسب البيانات فقد طالت موجات التراجع مؤشرات الهاتف الثابت في أسواق الاتصالات بالدولة، حيث أفادت البيانات الإحصائية أن خطوط الهاتف الثابت انخفضت بنحو 6 آلاف خط خلال يوليو مسجلة 2.147 مليون خط، مقابل 2.153 مليون خط بنهاية يونيو.

وانخفض معدل انتشار الهاتف الثابت في قطاع الاتصالات المحلي ليصل إلى 25.2٪ خلال يوليو لكل 100 نسمة من السكان، مقارنة بمعدل 25.3٪ خلال يونيو ليسجل أدنى مستوى له خلال العام الجاري.

وفيما يتعلق بمشتركي قطاع الإنترنت في الدولة، انخفض عددهم بأكثر من 4 آلاف مشترك خلال شهر يوليو الماضي، ليسجل 1.152 مليون مشترك، مقابل 1.156 مليون مشترك بنهاية يونيو الماضي.

كما فقدت أسواق الاتصالات بالدولة نحو 3.3 ألف مشترك بقطاع خدمات الإنترنت النطاق العريض، لتسجل 1.151 مليون مشترك، مقابل 1.154 مليون مشترك، لتشهد معدلات انتشار مشتركي الإنترنت النطاق العريض 13.5٪ لكل 100 نسمة من السكان خلال يوليو مقابل 13.6٪ بنهاية يونيو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا