• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تكرم شخصيات ومؤسسات

تمديد المشاركة بجائزة الشارقة للعمل التطوعي حتى نهاية الشهر المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 سبتمبر 2015

أحمد مرسي

الشارقة (الاتحاد)

مددت جائزة الشارقة للعمل التطوعي فترة المشاركة في الدورة الجديدة حتى نهاية الشهر المقبل، بحسب الدكتور أمين حسين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد لسياسات الصحة العامة والتراخيص أمين عام الجائزة.

وأوضح الدكتور الأميري بأن الإقبال المتزايد على الجائزة بفئاتها ومجالاتها المختلفة يدل على مدى فهم ووعي المجتمع المحلي والعربي والإسلامي بأهمية وقيمة العمل التطوعي، مؤكداً أن الجائزة تشهد إقبالاً كبيراً ومتزايداً على المشاركة بفئاتها ومجالاتها المختلفة وذلك بدورتها الثالثة عشرة محلياً والتاسعة عربياً والثالثة إسلامياً للعام الجاري.

وقال إنه بالإمكان تسليم المشاركات لإدارة الجائزة في منافسات الدورة الجديدة إلكترونياً عن طريق الإيميل أو ورقياً عن طريق صندوق البريد أو بالحضور الشخصي، علماً بأن الجائزة تسعى لتيسير كافة الإجراءات المتعلقة بالتسجيل والمشاركة.

وأشار إلى أن الجائزة تكرم شخصيات ومؤسسات تطوعية مخضرمة على المستوى المحلي والعربي والإسلامي التي لها إسهاماتها ومشاركاتها البارزة في مجال العمل التطوعي، ويتم اختيارها من قبل مجلس أمناء الجائزة. وهناك فئات ترشح نفسها للمشاركة بالجائزة على المستوى العربي وهي: فئة المؤسسات التطوعية والجمعيات غير الربحية، فئة المؤسسات وشركات القطاع الخاص، فئة البحوث والدراسات.

وأضاف : «أما عن فئات الجائزة على المستوى المحلي فهي: فئات الأفراد، والمؤسسات الحكومية والدوائر والهيئات، والمؤسسات والشركات الخاصة، بالإضافة إلى فئات المؤسسات التطوعية والجمعيات غير الربحية، والمؤسسات التربوية، والطالب، وذوي الإعاقة والبحوث والدراسات، لافتاً إلى تخصيص فئة للمتبرعين بالدم والمنتظمين بالتبرع ويتم تكريمهم بوسام المتبرع المثالي بالدم.

وأضاف بأنه من أهم شروط المشاركة بالجائزة مرور مدة ثلاث سنوات على الأقل في العمل التطوعي لكل فئة عند تقديم الطلب، وأنه في حال رغبة الأشخاص والجهات الفائزة بالجائزة في دوراتها السابقة بالمشاركة مرة أخرى ضرورة مضي 3 دورات على الدورة التي تم الفوز بها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض