• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أعلن الترشح لرئاسة اتحاد اليد

سلطان: لوائحنا قاصرة .. ومنتخبنا ضحية التفرغ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 مارس 2016

رضا سليم (دبي)

كشف الدكتور ماجد سلطان رئيس اتحاد اليد عن نيته الترشح لانتخابات الدورة الجديدة 2016 - 2020 على منصب الرئيس، وقال: «سأترشح على منصب الرئيس في الدورة الجديدة من أجل مواصلة العمل الإداري في كرة اليد، بعدما خضنا أول دورة مع الاتحاد، وأنتظر فتح باب الترشيح يوم 4 أبريل المقبل».

وطالب سلطان الأندية بترشيح ممثليها من لديهم الرغبة في العمل التطوعي وخدمة اللعبة، وليس دخول الاتحاد للشهرة و«الشو الإعلامي»؛ لأن كرة اليد تحتاج إلى من يعمل من أجل الوصول بها إلى أفاق عالمية مثلما فعلناها في الدورة الحالية.

واعترف رئيس الاتحاد بأنه كان سيتراجع عن دخول الانتخابات على منصب الرئيس، ويكتفي بمنصب في مجلس إدارة، في حال ترشح خميس السويدي رئيس مجلس الشارقة الرياضي الحالي، وقال:«لا يمكن أن أترشح على منصب رئاسة الاتحاد أمام خميس السويدي؛ لأنه قامة إدارية كبيرة وله خبرة أكثر مني، وشرف لي أن أكون عضو في اتحاد برئاسته، والدليل أن صاحب السمو حاكم الشارقة اختاره ليكون رئيساً لمجلس الشارقة الرياضي، أكبر هيئة رياضية في الإمارة الباسمة، وهو تأكيد لخبرة السويدي، بالإضافة إلى أنه يتمتع بحب جميع العاملين في هذا المجال».

وأوضح أن الهدف من دخول الدورة الجديدة ليس البحث عن مناصب، بقدر ما هو خدمة اللعبة بعدما وضعنا أيدينا على كل مشاكل الاتحاد والأندية وكرة اليد تحتاج إلى أبنائها، ومن يخدمها، خاصة أن المناصب تطوعية.

وتابع: «لدي أفكار وبرامج كثيرة أنوي تطبيقها في الدورة الجديدة تصب في خدمة اللعبة بشكل عام، وتنهي على معاناة الاتحاد والأندية، خاصة فيما يتعلق بالتسويق، وإن كنا قد بدأنا نخطو في الموسم الأخير لنا، ولدينا الآن شركتان لدعم الاتحاد، وإن كانتا ليست بالطموح، ولكنها خطوة على الطريق والهاجس الذي يراودنا هو كيفية جلب موارد للاتحاد وربما العام الحالي لم نعانِ أزمات مالية؛ لأننا عرفنا كيف نجلب موارد للاتحاد بنسبة مقبولة، ولم تعد لدينا مشكلة مالية فيما يخص إعداد المنتخب». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا