• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

إنجلترا.. مانشستر سيتي «الوصيف» في ضيافة بلاكبيرن بكأس إنجلترا اليوم

أرسنال يواجه توتنهام في «ديربي» الشمال على ملعب «الإمارات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يناير 2014

لندن (وكالات) - بعد أسبوعين صاخبين من منافسات الدوري الإنجليزي لكرة القدم، تخلو الساحة البريطانية للدور الثالث من مسابقة كأس انجلترا حيث تبرز مواجهة الجارين أرسنال وتوتنهام اليوم في شمال العاصمة لندن، فيما يحل مانشستر سيتي وصيف النسخة الأخيرة والذي يمر في فترة رائعة، ضيفا على بلاكبيرن (أولى). أما ويجان اثلتيك الذي توج باللقب الموسم الماضي على حساب مانشستر سيتي رغم هبوطه إلى الدرجة الأولى، فهو سيواجه ميلتون كينس دونز من الدرجة الثانية.

وتبدأ أندية الدوري الممتاز مشوارها من الدور الثالث وتخوض معظم الأندية الكبرى اختبارات سهلة باستثناء أرسنال وتوتنهام، حيث يأمل الأول استعادة الألقاب التي توقفت مسيرتها في مسابقة الكأس عام 2005 على حساب مانشستر يونايتد بركلات الترجيح.

ويخوض أرسنال اللقاء وهو في صدارة البريمر ليج، فيما عاش توتنهام بداية مضطربة أدت إلى إقالة مدربه البرتغالي أندريه فيلاش بواش، قبل أن ينهض لاعب الفريق السابق تيم شيروود بالفريق بفضل تألق المهاجم التوجولي إيمانويل أديبايور (4 أهداف في 5 مباريات)، ليحقق فريق شمال لندن انتصاراً كبيراً على مضيفه مانشستر يونايتد 2-1 في الدوري ليلة رأس السنة، فيما حقق أرسنال فوزاً بالغ الصعوبة على كارديف سيتي في الوقت القاتل (2-صفر).

وتعرض مهاجم الفريق الدنماركي نيكلاس بندتنر لإصابة في كاحله بعد تسجيله الهدف الأول، بيد أن المهاجم الأساسي الفرنسي أوليفييه جيرو يتوقع أن يعود إلى تشكيلة المدفعجية بعد إبلاله من الإصابة. وسيعود أديبايور الذي عانى إصابة في مباراة يونايتد الأخيرة إلى ملعب فريقه السابق الباحث بدوره عن سد فراغ هجومي، فكثر الحديث في الآونة الأخيرة عن استعانة المدرب الفرنسي آرسين فينجر بالمهاجم البلغاري المخضرم ديميتار برباتوف من فولهام مقابل مليوني جنيه استرليني في فترة الانتقالات الشتوية.

والتقى الفريقان آخر مرة في المسابقة في نصف نهائي 2001 عندما فاز أرسنال 2-1 بهدف الفرنسي روبير بيريس على ملعب «أولد ترافورد»، ومن المرجح أن يقود لوكاس بودولسكي قيادة هجوم أرسنال منذ البداية في ظل تأكد غياب زميله الدنماركي نيكلاس بيندنتر الذي تعرض للإصابة بالتواء في الكاحل أثناء تسجيله هدف الفريق الأول في مرمى كارديف سيتي بالدوري الانجليزي الأربعاء الماضي، بالإضافة إلى أن الشكوك مازالت تحوم حول مشاركة الفرنسي أوليفيه جيرو بسبب الإصابة أيضا.

وظهر بودولسكي بشكل مخيب خلال لقاء الفريق أمام كارديف، الذي شهد مشاركة المهاجم الألماني منذ البداية للمرة الأولى منذ أربعة شهور بسبب إصابته في أوتار الركبة، ليضطر أرسين فينجر مدرب الفريق إلى استبداله بنيكلاس بيندنتر. وصرح فينجر عقب المباراة: «إن بودولسكي لم يلعب منذ أربعة أشهر، وافتقر ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا