• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مدير بورشه رئيساً جديداً لفولكس فاجن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 سبتمبر 2015

برلين (د ب أ)-

برلين (د ب أ)

قرر مجلس الإشراف على مجموعة فولكس فاجن الألمانية، تعيين ماتياس موللر مدير شركة صناعة السيارات الفارهة بورشه رئيساً تنفيذياً جديداً للمجموعة التي تكافح لإعادة بناء صورتها التي تضررت بشدة في أعقاب اعترافها بالتلاعب في نسب العوادم التي تنتجها سياراتها التي تعمل بالديزل في السوق الأميركية.

يأتي موللر خلفاً للرئيس التنفيذي مارتن فينتركورن الذي أعلن استقالته يوم الأربعاء الماضي، متحملاً مسؤولية الفضيحة التي تفجرت في وقت سابق من الأسبوع الحالي، عندما اعترفت الشركة بتزويد سيارات الديزل في الولايات المتحدة ببرنامج كمبيوتر معقد يؤدي إلى تقليل كميات الانبعاثات الغازية الصادرة عن السيارة عند إجراء الاختبارات لها مقارنة بالكميات الصادرة أثناء ظروف العمل الطبيعية على الطرقات.

ومنذ الكشف عن هذه الفضيحة ذكرت فولكس أن نحو11 مليون من سياراتها في مختلف أنحاء العالم مزودة بهذا البرنامج، وأنها خصصت 6.5 مليار يورو (7.3 مليار دولار) خلال الربع الثالث من العام الحالي لمواجهة تكاليف الفضيحة. ومن المتوقع أن يمهد تعيين موللر رئيساً تنفيذياً جديداً إلى سلسلة تغييرات واسعة في إدارة فولكس فاجن والشركات التابعة لها بعد الفضيحة التي قد تكبدها خسائر تصل إلى 18 مليار دولار في الولايات المتحدة.

يذكر أن موللر كان قد تولى رئاسة بورشه التابعة لمجموعة فولكس فاجن في 2010 حيث نجح في قيادة الشركة إلى تحقيق سلسلة من الأرباح القياسية مع مضاعفة المبيعات خلال 5 سنوات من رئاسته مع زيادة عدد الطرز التي تنتجها بورشه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا