• الأحد غرة شوال 1438هـ - 25 يونيو 2017م

معاقبة عامل لدخوله حماماً نسائياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 يناير 2014

دبي (الاتحاد) - باشرت محكمة الجنايات بدبي، محاكمة خليجي 23 عاماً، تتهمه النيابة العامة بهتك عرض طالبة قاصر بالإكراه 13 عاماً، فيما عاقبت آسيوية تعمل سكرتيرة بالسجن 10 سنوات لخطفها زائرة من موطنها على خلفية خلافات مالية.

وفي القضية الأولى قالت النيابة العامة، إن الخليجي المتهم خالف بفعلته المادة 356 البند ثانياً، من قانون العقوبات الاتحادي رقم (3) لسنة 1987 وتعديلاته، والتي تعتبر التحرش بقاصر لو برضاها إكراهاً، وأوضحت أن المادة تنص على أنه «إذا وقعت جريمة هتك العرض على شخص ذكراً كان، أم أنثى يقل عمره عن أربعة عشر عاماً، أو إذا وقعت الجريمة بالإكراه كانت العقوبة السجن المؤقت. وقالت القاصر في تحقيقات النيابة العامة، إنها تعرفت على المتهم عن طريق ابنة خالتها، وقابلته في المرة الأولى بمركبته داخل موقف احد المراكز التجارية، حيث قاما بأفعال مخلة، فيما اصطحبها في اللقاء التالي إلى فندق، وكررا ذات الفعل المخل.

وفي القضية الثانية، أصدرت المحكمة حكماً بالسجن 10 سنوات على «د.خ» سكرتيرة، آسيوية لإدانتها بتهمة خطف زائرة من موطنها برفقة آخرين هاربين، وحجزها في شقة بسبب خلافات مالية.

وأمرت المحكمة بإبعاد المدانة عن الدولة بعد قضاء فترة العقوبة، فيما قالت النيابة العامة في أمر إحالتها، إن السكرتيرة والهاربين لم يكتفوا بخطف الضحية، وإنما اعتدوا على عرضها، وأرغموها على توقيع مستندات تقرر فيها أنها مدينة لهم بمبالغ مالية.

وبينت النيابة العامة أن السكرتيرة تمكنت من خطف المجني عليها، بعد أن اتصلت بها في وقت متأخر من الليل، وطلبت مقابلتها أسفل البناية التي تقطن بها لحل الخلاف، ما إن نزلت وركبت السيارة مع المتهمة حتى أقدم أحد الهاربين على الاعتداء عليها بالضرب، وأخذها إلى شقة وحجزها فيها، مشيرة إلى أن المتهمة والهاربين أقدموا على هتك عرض الضحية عنوة في الشقة.

وذكرت المجني عليها في التحقيقات أنها حضرت إلى الدولة بتأشيرة سياحة عن طريق السكرتيرة وهارب، مقابل حصولهما على 5 آلاف درهم، مبينةً أنها دفعت لهما 2000 درهم، عندما وصلت، لكنهما أخبراها أنه يجب أن تدفع 7 آلاف و500 درهم.

وقالت، إن المتهمين أقدموا على تصويرها عارية، ثم هددوها بإرسال الصور إلى أهلها في موطنها وفضحها أمامهم، مشيرة إلى أنهم تركوها بعد ذلك تخرج من الشقة، فتوجهت إلى الشرطة، وقدمت بلاغاً ضدهم.

إلى ذلك، قضت المحكمة، معاقبة «د.ب» عامل نظافة آسيوي بالحبس لمدة 6 أشهر، وأمرت بإبعاده عن الدولة بعد قضاء فترة العقوبة، لإدانته بالدخول إلى حمام نسائي في أحد المراكز التجارية، مستغلاً خلوته، واستراق النظر إلى خليجية كانت موجودة في داخله.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا