• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بغداد على حافة الإفلاس

النجيفي: قرار العراق بيد طهران وأتباعها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 مارس 2016

بغداد - وكالات

أكد السياسي العراقي أسامة النجيفي نائب رئيس الجمهورية رئيس أكبر كتلة سنية في مجلس النواب العراقي «متحدون» أن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ليس مستقلاً بقراره، بل هو محكوم بقرار حزبي وبضغوط دولية معينة.

وقال في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط السعودية، إن القرار السياسي العراقي يطبخ في غرف التحالف الشيعي المغلقة الذي يعتبر المسؤول عن إدارة البلد، خاصة مع سيطرة «حزب الدعوة» على الوزارات السيادية والهيئات المستقلة والبنك المركزي. وشدد على أن مشاركة «الحشد الشعبي» في معركة تحرير الموصل خط أحمر، كاشفاً عن وجود ضباط من الحرس الثوري الإيراني وعناصر من «حزب الله» اللبناني في العراق لتدريب المليشيات المسلحة. وثمن النجيفي مبادرة خادم الحرمين الشريفين لمساعدة أهالي الأنبار، مؤكداً أن السعودية كانت دائماً سباقة في دعم العراقيين. وذكر تقرير نشرته الصحيفة، اليوم الأحد، أن العراق بات على حافة الإفلاس، في وقت يحاول فيه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي التصدي للفساد وزيادة الدخل الحكومي من خلال إجراءات لا تحظى بشعبية الناس في بعض الأحيان. وقال المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء مظهر صالح: «علينا أن نردم الهوة، فالمسألة أصبحت خطيرة فعلاً الآن، والتدفق النقدي محدود جداً، وبقرة النقد القديمة لا ترد أي لبن». ويقول مسؤول غربي إن العراق يستنزف احتياطه بأسرع من المتوقع الآن، وهو ما قد يؤدي إلى مرحلة يكون من الصعوبة معها مواصلة الاستيراد وإدارة اقتصاد حديث.  

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا