• الجمعة 25 جمادى الآخرة 1438هـ - 24 مارس 2017م

اكتشاف أخطبوط جديد يشبه الأشباح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 مارس 2016

أ ف ب

عثر علماء، خلال مهمة غوص جيولوجية استكشافية على عمق كبير قبالة شواطئ هاواي، على أخطبوط صغير شفاف سمي «كاسبر» لشبهه بالشبح الشهير في أفلام الرسوم المتحركة.

وقال مايكل فيكيونه أحد المسؤولين في الوكالة الأميركية للمحيطات والغلاف الجوي: «عندما كانت المركبة «روف» تمر بمنطقة صخرية مسطحة تنتشر فيها الرواسب (على عمق 4290 متراً) رصدت أخطبوطاً صغيراً لافتاًعلى صخرة مسطحة». وأضاف: «مظهر هذا الحيوان ثماني الأرجل كان مختلفاً عن كل ما هو وارد في السجلات حتى الآن وهي عملية الرصد التي تحصل على أكبر عمق لهذا النوع من رأسيات الأرجل». وأوضحت الوكالة: «هو فريد لأنه لا يملك أية خلايا صباغية كتلك التي تملكها رأسيات الأرجل عادة، ويبدو أنه لا يتمتع بكثير من العضلات ما يعطيه شكل الشبح»، في إشارة إلى اسم «كاسبر» الذي أطلق على هذا الأخطبوط في وسائل التواصل الاجتماعي. ورُصد الحيوان خلال مهمة في شمال شرق جزيرة نيكير إيلاند (أرخبيل هاواي) تنفذها بواسطة السفينة «أوكيانيوس إكسبلورر» تحظى بتمويل فدرالي أميركي، وهي تجوب بحار العالم منذ العام 2008 لاستكشاف الجيولوجيا والحياة البحرية. ويتميز الأخطبوط بصف بسيط من المصاصات على كل ذراع بدلاً من صفين بشكل عام.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا