• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

تستوعب ما بين 10 و16 راكباً

«سفاري العين» تبتكر تصاميم فريدة لسيارات نقل الزوار بأيدٍ إماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 فبراير 2017

عمر الحلاوي (العين)

ابتكرت حديقة الحيوانات في العين تصاميم متطورة وفريدة لسيارات نقل زوار سفاري العين، وجرى تنفيذها بمصانع داخلية بأياد إماراتيه تسمح بنقل أعداد كبيرة في جو عائلي بسيارة واحدة، وفق شروط السلامة العالية، وإجراءات الراحة التي تسمح للركاب بمشاهدة ممتعة للسفاري من داخل المركبة من جميع الاتجاهات.

ونجحت إدارة النقل بالحديقة في ابتكار تصاميم لسيارات تحمل عشرة أفراد تتناسب مع الأسر الإماراتية والعادات والتقاليد، بالإضافة لشاحنات صغيرة تحمل ما بين 12 و16 راكباً، الأمر الذي يتيح للمجموعات الصغيرة التي تزور السفاري أن يظلوا معاً في مركبة واحدة، وتقلل عليهم تكاليف استئجار أكثر من سيارة.

وأجرى قسم النقل في الحديقة تغيير صندوق الشاحنات بالكامل واستبداله إلى سيارة نقل الركاب مع تصميم فتحة خارجية عبارة عن «بلكونة» تسمح للزوار بإطعام الحيوانات، حيث تتسع الشاحنة الصغيرة نحو 26 راكباً، كما راعى التصميم طبيعة الطريق غير المعبد، ووجود منحدرات ومرتفعات، حيث منح التصميم الجديد ميزات إضافية بأن يكون الصندوق الخلفي ثابتاً لا يتحرك مع ظروف الطريق، الأمر الذي يشعر الركاب بالراحة والانسجام ومشاهدة الحيوانات بشكل ممتع وإمكانية التصوير طوال المسافة التي تبلغ 10 كيلومترات، وتقطعها السيارة خلال ساعة كاملة لمشاهدة السفاري الذي تبلغ مساحته 44 هكتاراً.

وتأتي التصاميم الجديدة للمركبات ضمن خطة شاملة، حيث جهزت إدارة النقل تصاميم سيارات 10 راكب، وأنهت وضع الميزانية، على أن يتم تصنيع السيارات خلال العام الجاري، كما أنهت تجهيز مواصفات 5 مركبات، من بينها 3 مركبات تستوعب 16 راكباً ومركبتان تحمل 12 راكباً، حيث تتيح التصاميم الجديدة للزوار مشاهدة السفاري من جميع الاتجاهات.

وتمتلك الحديقة حقوق تصميم تلك المركبات والإشراف على تصنيعها بشكل مباشر مع الشركات المحلية المصنعة في أبوظبي، بالإضافة لشركة أخرى في ألمانيا.

وقال سالم الشامسي رئيس قسم النقل بحديقة الحيوانات في العين، إن القسم يعتمد فكرة تسهيل الإجراءات للأقسام الأخرى، من خلال نقل الطعام للحيوانات ونقل الموظفين ونقل الزوار وابتكار وسائل نقل تلائم طبيعة الحديقة، والسفاري، حيث يمتلك قسم النقل أكثر من 216 سيارة ومعدة، لافتاً إلى أن جميع التصاميم للمركبات الجديدة لنقل الزوار في السفاري كانت من ابتكارات القسم .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا