• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الجيش اليمني ينفي الانصياع لـ «الحوثيين»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 يناير 2015

صنعاء (الاتحاد)

نفى الجيش اليمني، أمس السبت، انصياعه لجماعة الحوثيين المسلحة، التي تهيمن على مفاصل الدولة بعد يومين على استقالة الرئيس عبدربه منصور هادي والحكومة احتجاجاً على ضغوط مارستها الجماعة المتمردة، ولديها علاقات ودية بإيران. وأشار بيان صادر عن وزارة الدفاع إلى أن جميع الوحدات العسكرية المنتشرة في البلاد «تتلقى أوامرها وتوجيهاتها من قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان». ونفى مصدر عسكري في المنطقة العسكرية السابعة، ومركزها جنوب صنعاء، تقارير محلية تحدثت عن إرسال تعزيزات عسكرية إلى محافظة مأرب (شرق)، حيث يسود التوتر منذ شهور على خلفية تهديدات، أطلقها المتمردون الحوثيون باجتياح المحافظة الغنية بالنفط.

وقال المصدر إن الأنباء التي تحدثت عن «تجهيز عربات ومصفحات ومنصات إطلاق صاروخية من اللواءين 139 مشاة و203 ميكا، والتوجه بها نحو محافظة مأرب بالاتفاق مع جماعة الحوثيين «لا أساس لها من الصحة»، داعياً وسائل الإعلام إلى «تحري الصدق والأمانة في كل ما تنشره». ويرى سياسيون يمنيون أن جماعة الحوثيين ستضغط باتجاه إقحام الجيش في صراع مسلح مع قبائل مأرب بذريعة ملاحقة المتشددين في سياق مخطط للسيطرة على حقول النفط هناك.

من جهة أخرى نفى مصدر عسكري يمني مسؤول في قيادة المنطقة العسكرية السابعة ما ذكرته بعض المواقع الاليكترونية عن تجهيز عربات ومصفحات ومنصات إطلاق صاروخية من اللواءين 139مشاة و203 ميكا والتوجه بها نحو محافظة مأرب بالاتفاق مع جماعة أنصار الله «الحوثيين».

وأضاف المصدر في تصريح نقله موقع 26 سبتمبر أمس «أن هذا الخبر لا أساس له من الصحة ، وأكد أن قيادة المنطقة السابعة وكل الألوية والوحدات العسكرية التابعة للمنطقة تتلقى أوامرها وتوجيهاتها من قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا